بدأت أنطاليا, حيث يتم إنتاج معظم الزهور المقطوفة, نوبة عيد الحب اعتباراً من 25 يناير. حيث سيتم إرسال الزهور إلى 22 دولة مختلفة.

وقد تم جمع الزهور ذات اللون الأحمر وخاصة القرنفل في البيوت البلاستيكية وإعدادها لعيد الحب في 14 فبراير\شباط.

كما تمت تعبئة الزهور بشاحنات من تركيا وهولندا وإنجلترا وألمانيا, وتمت إزالة التوزيع الذي سيتم إرساله إلى 22 دولة, خاصة في رومانيا.

الزهور المعدة للشحنات الأخيرة التي ستستمر لمدة أسبوع آخر سيتم إرسالها بالطائرة.

زادت الصادرات على الرغم من الوباء

أكد إسماعيل يلماز, رئيس مجلس إدارة جمعية مصدري نباتات الزينة ومنتجاتها, الذي أعلن العام الماضي عن شحن 60 مليون زهرة بقيمة 6 ملايين دولار, أن هناك زيادة كبيرة في الصادرات هذا العام على الرغم من الوباء.