وزير الطاقة التركي: ندعم زيادة سعة خط أنابيب “تاناب”

0
779

قال وزير الطاقة والموارد الطبيعية فاتح دونماز إن تركيا تدعم زيادة سعة إنتاجية خط أنابيب الغاز الطبيعي العابر “تاناب”.

وجاء ذلك في تصريح له السبت عقب مشاركته في الاجتماع الثامن للمجلس الاستشاري لمشروع “ممر الغاز الجنوبي”، المنعقد في العاصمة الأذربيجانية باكو.

-اعلان-



ويهدف مشروع “ممر الغاز الجنوبي” الذي سينقل الغاز الأذربيجاني المستخرج من بحر قزوين لأوروبا إلى تحقيق أمن وتنوع إمدادات الطاقة للاتحاد الأوروبي.

ولفت دونماز أن “تاناب” الذي يعد جزءاً من “ممر الغاز الجنوبي” هو أحد المشاريع المهمة التي تم اتخاذها وتنفيذها بسرعة كبيرة.

وأكد أن “تاناب” هو أحد المشاريع الكبرى التي تساهم في تأمين التوريد ليس فقط لتركيا إنما لأوروبا أيضاً.

وأوضح أن “تاناب” ينقل 16 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي سنويا 6 مليارات منها لتلبية احتياجات تركيا، و10 مليارات تذهب إلى أوروبا.

وأضاف: “أثناء تصميم خط الأنابيب تم التخطيط لرفع السعة السنوية إلى 31 مليار متر مكعب وفقاً للعرض والطلب مستقبلا.

-اعلان-



ربما سنرى معاً أن خط الأنابيب سيصل إلى السعة التي صُمم من أجله دون انتظار وقت طويل، ندعم زيادة السعة”.

وبين أن “تاناب” تتيح الفرصة لدول أخرى في المنطقة لنقل غازها إلى أوروبا أيضاً.

وفي 2018، افتتح الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان و الأذري إلهام علييف خط أنابيب “تاناب”.

وبمشاركة رؤساء صربيا وأوكرانيا وشمال قبرص التركية إلى جانب وزراء ومسؤولين كبار في تركيا وأذربيجان.

وتبلغ تكلفة مشروع “تاناب” قرابة 7 مليارات دولار، ويبلغ طول أنابيبه العابرة للأراضي التركية ألفاً و850 كم ابتداء من ولاية أرداهان (شرق) وانتهاء عند منطقة إبسالا بولاية أدرنة (غرب).

-اعلان-



ووفقاً للخطة المقررة للمشروع، سيتم زيادة حجم الغاز الأذربيجاني المنقول عبر خط أنابيب “تاناب” إلى 23 مليار متر مكعب مع حلول العام 2023، وإلى 31 مليار متر مكعب في عام 2026.

وسينقل الخط الغاز الطبيعي الأذربيجاني إلى أوروبا عبر أراضي تركيا بعد تخصيص جزء منه لتلبية احتياجات الأخيرة.

بينما سيتم ضخ الكمية المتبقية إلى أوروبا عبر خط الأنابيب العابر للأدرياتيكي “تاب.