هل من الآمن الإصابة بالإنفلونزا مع فيروس كورونا؟

39

بعد البحث في 12 مركزاً في إنجلترا وويلز، تم الإبلاغ عن أنه من الآمن إعطاء لقاحات الإنفلونزا في نفس الوقت مع لقاحات Pfizer أو AstraZeneca لمقاومة فيروس كورونا.

-اعلان-



وفحصت دراسة أُجرِيت في 12 مركزاً تابعاً لـ NHS في إنجلترا وويلز الآثار الجانبية والاستجابات المناعية لدى 679 شخصاً.

وقد تلقوا لقاحاً ثانياً من Pfizer أو AstraZeneca في ذراع واحدة، ومتبوعاً بواحدة من ثلاث لقاحات ضد الإنفلونزا في الذراع الأخرى.

وفي الدراسة، عانى بعض الأشخاص من آثار جانبية أكثر مع توليفات معينة من لقاحات الأنفلونزا وفيروس كورونا، بينما كانت الأعراض في الغالب خفيفة إلى معتدلة.

وكانت الآثار الجانبية الأكثر شيوعاً هي الألم في موقع الحقن، والإرهاق المؤقت والصداع وآلام العضلات.

ولا تظهِر اختبارات الدم التي أُجرِيت على متطوعين في التجربة أي آثار ضارة على الاستجابات المناعية للإنفلونزا أو لقاحات فيروس كورونا عند إعطائها للذراعين المعاكسين.

-اعلان-



وعندما سُئِلوا في نهاية الدراسة، قال 97 في المائة من المتطوعين إنهم سيكونون على استعداد للحصول على لقاحين في نفس الموعد في المستقبل.

وفي دراسة الجمع بين لقاح الإنفلونزا و فيروس كورونا، قال الباحثون إن النتائج تدعم أحدث توصيات اللجنة المشتركة للتلقيح والتحصين (JCVI) للتوصية بـ فيروس كورونا جنباً إلى جنب مع لقاحات الإنفلونزا في الخريف والشتاء.

شارك برأيك

Please enter your comment!
Please enter your name here