مسؤولون أتراك يزورون ضريح أتاتورك بعيد الطفولة والسيادة

0
669

شارك كبار المسؤولين الأتراك بقيادة رئيس البرلمان مصطفى شنطوب في الاحتفالات بالذكرى الـ 102 لتأسيس الجمعية الوطنية الكبرى (البرلمان) ويوم “الطفولة والسيادة الوطنية”.

-اعلان-



يصادف العيد يوم 23 أبريل من كل عام وهو التاريخ الذي وضع فيه حجر الأساس للجمهورية التركية وافتتحت الجمعية الوطنية الكبرى في عام 1920.

وأقيم احتفال بهذه المناسبة على ضريح مؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال أتاتورك في العاصمة أنقرة يوم السبت.

وحضرها شنطوب ونائب الرئيس فؤاد أقطاي ورؤساء أحزاب الشعب الجمهوري كمال كيليجدار أوغلو، والحركة الوطنية ، ديفلت بهجلي ، ميرال أكسينر، وأعضاء الحكومة والبرلمانيون.

وضع شنطوب إكليلاً من الزهور على الضريح ، وقف الجميع دقيقة صمت وعزف النشيد الوطني.

يشارك الأتراك داخل وخارج البلاد في أنشطة مختلفة للاحتفال بالطفولة والسيادة الوطنية وتفرح وجوه الكبار والأطفال بسعادة غامرة.

-اعلان-



يشار إلى أن مؤسس الجمهورية مصطفى كمال أتاتورك كرس يوم السيادة الوطنية لجميع أطفال العالم ، لذلك تم تغيير اسم العيد إلى “الطفولة والسيادة الوطنية”.