شولتس يشكر أردوغان لموقفه البنّاء من صادرات الحبوب الأوكرانية

0
166

قال المستشار الألماني أولاف شولتس إن تركيا أدت دوراً بنّاءً وهاماً في تصدير الحبوب من أوكرانيا، مُعرباً عن شكره للرئيس رجب طيب أردوغان على إسهاماته الشخصية إزاء ذلك.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي للمستشار الألماني والرئيس التركي في إطار زيارة عمل يجريها أردوغان للعاصمة برلين تستغرق يوماً واحداً.

وأوضح شولتس: “تركيا أدت دوراً بناءً وهاماً في تصدير الحبوب من أوكرانيا. أشكر الرئيس أردوغان على إسهاماته الشخصية”.

ولفت المستشار الألماني إلى أنهم يتعاملون مع العديد من الأزمات في العالم.

وصرّح بأنهم اتفقوا مع الرئيس أردوغان على إنهاء “العدوان الروسي” على أوكرانيا.

وذكّر بأن الاقتراح المتعلّق ببروتوكول انضمام السويد إلى حلف شمال الأطلسي “ناتو” قد تم تقديمه إلى البرلمان التركي للتصديق عليه، مُعرباً عن اعتقاده بأن السويد ستصبح عضواً فيه.

وفي إشارة إلى الهجمات الإسرائيلية على غزة، قال شولتس إنهم “يُدينون حماس بشكل لا لبس فيه”.

وأردف: “سنتحدّث عما يمكننا القيام به في ظل التوتّر بالمنطقة، نشعر بالقلق إزاء انتشار الصراع في المنطقة”.

وتابع: “لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها وفقاً للقانون الدولي، ونقول إن لكل حياة قيمة متساوية، إن ما يمر به أهل غزة يحزننا أيضاً، وهذا العام نقدّم أيضاً مساعدة بقيمة 160 مليون يورو”.

وأكمل: “يجب أن يكون حل الدولتين هو الهدف النهائي، إن حق إسرائيل في الوجود أمر لا بد منه لنا، ولا مكان لمعاداة السامية في بلادنا”.

-اعلان-



وبشأن عدد المسلمين في بلاده قال شولتس إن “5 ملايين مسلم لهم مكان هنا في ألمانيا، ونحن ضد من ينكرونهم”.

وبيّن المستشار الألماني أن هناك توتّرات كبيرة في الشرق الأوسط وأن ما يحدث في المنطقة يهمّهم.

وأردف: “صحيح أننا نختلف جزئياً في الآراء، من المهم التحدّث مباشرة في الأوقات الصعبة”.

وأشار إلى أنه سيناقش مع الرئيس أردوغان التقدّم الملموس فيما يتعلّق بعضوية تركيا في الاتحاد الأوروبي، مضيفاً: “لقد تخلّفنا عن إمكاناتنا في العلاقات، وسنرى نوع التقدّم الذي يمكننا تحقيقه هنا”.

وفي معرض الحديث عن أهمية الهجرة غير النظامية، قال شولتس: “نريد الحد منها، تم التوصل إلى اتفاقية جيدة (مع تركيا) عام 2016. نريد المساهمة في تحسين (هذه الاتفاقية) في الاتحاد الأوروبي والحفاظ عليها، هذه الاتفاقية من أجل مصلحتنا المتبادلة”.

وأكّد أن الشعبين الألماني والتركي تربطهما علاقات وثيقة في العديد من النواحي، مبيّناً أن أهمية هذه العلاقة تجلّت من خلال المساعدات التي قدّمتها ألمانيا خلال زلزال 6 فبراير/ شباط 2023 في تركيا.

وفي قسم الأسئلة والأجوبة من المؤتمر الصحفي، أكّد شولتس دعم ألمانيا لحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها وقال: “يتعيّن علينا تقليل عدد الضحايا المدنيين”.

وشدّد على أن ألمانيا اتخذت خطوات في مرحلة مُبكّرة للسماح بدخول المساعدات الإنسانية إلى غزة، واتهم حماس “بأخذ غزة رهينة”.

وأشار إلى أنه تم إجراء مفاوضات مع دول مثل مصر وقطر وتركيا لإطلاق سراح الرهائن والسماح للمواطنين الأجانب في غزة بمغادرة المنطقة، مذكّراً بأن هذه القضية تم طرحها أيضاً في قمة الاتحاد الأوروبي.

وقال شولتس إنه ينبغي منع حماس من تكرار هجمات 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، مؤكّداً ضرورة دعم حل الدولتين باعتباره منظوراً للمستقبل.

ولفت إلى أهمية دعم تركيا لمبادرة حبوب البحر الأسود، مضيفاً: “لقد تمت وساطة جيدة للغاية (من قبل تركيا). وللأسف، ومن المحزن للغاية أن روسيا انسحبت من هذه الاتفاقية”.