Estimated reading time: 2 minutes

حسب وكالات الأنباء المحلية: صرحت الرئاسة التركية بأن موقفها من شراء منظومة الصواريخ الروسية S-400 لم يتغير.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين, في تصريحات لـ TRT, مساء الخميس, إن البلاد لن تتراجع عن موقفها بشأن شراء نظام S-400 الروسي.

حيث بعد رفض الولايات المتحدة تسليم أنظمة باتريوت إلى تركيا, قام  المسؤولون الأتراك بشراء منطومة الصورايخ الروسية S-400, مما تسبب في توترات بين أنقرة وواشنطن.

أوقفت الولايات المتحدة أنقرة عن مشروع الإنتاج لمعاقبة تركيا, بحجة كشف أسرار ورموز طائراتها المقاتلة من طراز F-35 بواسطة هذه الأنظمة.

وفقاً لموقع T-24 الإخباري, قال كولين أيضاً عن علاقات بلاده مع الولايات المتحدة مع وصول بايدن إلى السلطة, من المحتمل أن يتحدث رئيسا البلدين في الأيام المقبلة.

وأشار المتحدث باسم أردوغان إلى الخلافات بين تركيا والولايات المتحدة, وقال إنه لا ينبغي للبلاد دعم الميليشيات السورية (وحدات الحماية الشعبية), التي هي جزء من حزب العمال الكردستاني, وإنهاء هذا الدعم.

وأيد كولين موقف بلاده بشأن قبرص وحل الدولتين في الجزيرة والتغيير في الدستور التركي, قائلاً إن أحد أوجه القصور في النظام السياسي للبلاد هو أنها لم تتمكن من صياغة دستور مدني منذ عام 1950.

مؤخراً, قال أردوغان إنه حان وقت تغيير الدستور التركي وفقاً للقانون والنظام الرئاسي.