بلينكن: الناتو لا يسعى للانخراط في نزاع مع روسيا

0
235

جدّد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن الأربعاء التأكيد على أن حلف شمال الأطلسي “الناتو” لا يسعى إلى نزاع مع روسيا.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده بمقر حلف الناتو بالعاصمة البلجيكية بروكسل في أعقاب الإعلان رسمياً أمس عن انضمام فنلندا إلى التحالف العسكري.

وقال: “الناتو لا يسعى للانخراط في نزاع مع روسيا ولكنه تحالف دفاعي وعلى روسيا أن تفكّر قبل أي عدوان على الحلف”.

وشدّد على أن الحلف والولايات المتحدة “سيستمران في دعم أوكرانيا طالما هي مستمرة في الدفاع عن استقلالها”.

-اعلان-



وأشار إلى أن أوكرانيا بصدد التحضير “لهجوم مضاد لاستعادة أراضيها”.

وفي السياق، نوّه بلينكن إلى دعم بلاده للجهود الدبلوماسية الرامية لتحقيق “سلام عادل يحترم ميثاق الأمم المتحدة ووحدة الأراضي الأوكرانية”.

وعلى صعيد آخر، دعا بلينكن روسيا إلى الإفراج عن مراسل صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية إيفان غيرشكوفيتش الذي احتجزته موسكو الأسبوع الماضي بتهمة التجسّس.

وقال إنه ليس لديه شك في أن روسيا احتجزته “خطأً وظلماً”.

وأوضح أنه لا توجد أولوية أهم بالنسبة لواشنطن “من تأمين سلامة المواطنين الأمريكيين في العالم بمن فيهم أولئك المحتجزون ظلماً”.

وجاءت تصريحات بلينكن في مقر حلف الناتو بشأن المراسل الأمريكي بعد أيام فقط من حثّه المباشر نظيره الروسي سيرغي لافروف على الإفراج الفوري عن غيرشكوفيتش بالإضافة إلى أمريكي آخر مسجون يدعى بول ويلان.

وقدّم بلينكن طلبه إلى لافروف في مكالمة هاتفية نادرة بينهما منذ بداية الحرب الروسية ضد أوكرانيا في فبراير/شباط 2022.

الجدير بالذكر أنه عندما تصنّف الحكومة الأمريكية رسمياً أن “مواطناً أمريكياً محتجز ظلماً” فهي بذلك تنقل الإشراف على حالته إلى قسم متخصّص في وزارة الخارجية يسمى مكتب المبعوث الرئاسي الخاص لشؤون الرهائن يرتكز عمله على التفاوض من أجل إطلاق سراح الأسرى.