بعد اتهامات خاطئة, تركيا تستدعي السفير الإيطالي

0
847

أفادت مصادر تركية ، صباح اليوم (الجمعة), أن وزارة الخارجية التركية استدعت السفير الإيطالي لدى أنقرة عقب تصريحات لرئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراجي ضد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

-اعلان-



وفي بيان صدر مؤخراً, وصف رئيس الوزراء الإيطالي الرئيس التركي بـ “الديكتاتور” وأعرب عن كراهيته لمعاملة رجب طيب أردوغان لرئيسة المفوضية الأوروبية.

وبحسب وكالة الأناضول, فقد أدان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو بشدة تصريحات رئيس الوزراء الإيطالي ضد أردوغان.

وطبقاً للتقرير, طلبت وزارة الخارجية التركية من رئيس الوزراء الإيطالي سحب تصريحاته “غير اللائقة والخارجة عن الحدود” في أسرع وقت ممكن.

في الوقت نفسه, قالت وزارة الخارجية التركية:

“الجهود المبذولة لتقويض المناخ الإيجابي للعلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي غير مجدية ولا يمكن لأحد أن ينتقد حسن ضيافة تركيا, أو أن تركيا لا يمكن أن تكون طرفاً في نقاشات خبيثة في الاتحاد الأوروبي.

-اعلان-



وأضاف بيان الوزارة “هذه التصريحات لا يمكن قبولها دون معرفة أن البروتوكولات التي تم تنفيذها خلال زيارة المسؤولين الأوروبيين لتركيا”.

وبدأت القصة عندما لم توفر تركيا كرسياً لرئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي أورسولا فون دير لين, فاضطرت للجلوس على الأريكة أثناء اجتماع مع الرئيس التركي.