بدء التعبئة في مرمرة: معركة شاملة ضد لعاب البحر

0
1163

تمت مشاركة خطة عمل حماية بحر مرمرة المكونة من 22 مادة مع الجمهور ضد التلوث في مرمرة والذي برز في المقدمة مع مشكلة الصمغ.

اجتاح الصمغ المعروف بلعاب البحر أجزاء كثيرة من بحر مرمرة، ووصل إلى مستويات خطيرة.

وعرض وزير البيئة والتحضر مراد كوروم خطة عمل حماية بحر مرمرة المكونة من 22 بنداً مع الجمهور أمس، وتبدأ أعمال الاستجابة للطوارئ من أجل التصفية الكاملة للصمغ.

إذن لماذا تعتبر محطات المعالجة البيولوجية مهمة في مكافحة الصمغ؟ كيف ومتى سيتم اتخاذ الخطوات التي يجب اتخاذها لتحقيق نتائج الصمغ؟

-اعلان-



“الانتقال إلى العلاج البيولوجي في خطة العمل”

ذكر أنهم يبحثون عن طرق للعودة إلى الماضي في بحر مرمرة، وأن العمل النموذجي الذي أعدوه حول هذه المسألة ينعكس في خطة العمل، قال صالح أوغلو:

“المقترحات الخاصة بإعلان بحر مرمرة منطقة محمية، والتحول إلى المعالجة البيولوجية في البحر بأكمله كلها في خطة العمل.

وعبء التلوث الذي يدخل بحر مرمرة كبير للغاية في الوقت الحالي، وقد ذكرنا أنه ينبغي تقليص ذلك إلى إلى حد معين وبسرعة كبيرة.

هذا كل شيء، وقد تم تضمين ذلك في خطة العمل، إنه لمن دواعي سرورنا للغاية، وافق الجميع على ذلك”.

“يجب تقليل التلوث الذي يدخل بحر مرمرة بسرعة”

أكد الدكتور صالح أوغلو: “يجب الحد من التلوث الذي يدخل البحر بأسرع ما يمكن من تصريفات المدينة.

بالإضافة إلى النفايات المنزلية، والمصادر المنتشرة، والأحواض، والأنهار، والصناعة والزراعة، وإذا حدث ذلك، فإن بحر مرمرة سيصبح أكثر صحة”.