إسطنبول هي واحدة من أهم المدن الرئيسية المناسبة للحياة في تركيا.

وهي المدينة الوحيدة عالمياً التي تقع ضمن قارتين مختلفتين (آسيا وأوروبا).

كما أنها من المدن القليلة في العالم التي تجمع بين الحداثة والعصرية والمعالم الأثرية السياحية.

حيث تنجذب شعوب العالم لعيش الحياة في اسطنبول.

لذا لابد من إنك مهتم بالحياة في اسطنبول، المدينة الجميلة في تركيا. والتي قد تعد سبباً رئيسياً يجعلك تفكر في العيش والاستقرار فيها.

في هذه المقالة، نذكر لك كل ما يمكن أن يخطر ببالك من تساؤلات عن الحياة والعيش في اسطنبول.

بالإضافة إلى كل ما يؤكد لك أن السفر إلى مدينة اسطنبول ليس خياراً خاطئاً ابداً. 

العيش في اسطنبول وفي تركيا

بشكل عام، نقول لك بإن تركيا دولة في أوروبا وآسيا، وهي واحدة من الدول المتقدمة.

فهي غالباً ما تدفع العديد من الأشخاص الذين ينوون الهجرة إلى الخارج للهجرة والاستقرار فيها.

فمن بين مدن تركيا المختلفة، تستضيف مدينة اسطنبول بالتحديد أشخاصاً من جميع أنحاء العالم ممن ينوون الهجرة إلى هذه البلاد.

كيف تبدو الحياة في اسطنبول ؟

بالطبع، من عنوان مقالتنا الرئيسي، أول ما قد يخطر ببالك هو تساؤلاتك عن جودة الحياة في اسطنبول.

عندما تمشي في شوارع اسطنبول سوف تشعر بالراحة.

كما سوف ترى أن الناس من جميع الألوان والأفكار والأديان يعيشون معاً.

من النساء والفتيات المحجبات إلى الرجال، وفي كل مكان، في المسابح، في مترو الأنفاق والقطارات والبواخر والباصات و….

بالإضافة إلى ذلك، سترى العديد الفتيان والفتيات الوسيمين ذوي الأفكار المتناقضة تماماً والمظهر المنشوري.

ولكن دون أي منظر ثقيل أو مواجهات غير عادية.

كما تجد أيضاً بإنه هناك متسع لكل نموذج إيمان وحياة وفكر وأسلوب.

الشعور بالحرية والهدوء الذي يسود اسطنبول يجعلك سعيداً ومليئاً بالطاقة.

اسطنبول مدينة اللحظات :

إن مدينة اسطنبول لديها طقس متغير للغاية، فعلى سبيل المثال لا يمكنك التخطيط ليوم غد.

فإذا كان الجو مشمس الآن, من الممكن أن ترى المعنى الحقيقي للمطر بعد ساعة واحدة وبشكل مفاجئ.

فهي تمطر بشدة لدرجة أنك لا تستطيع التحرك.

لذا بالرغم من إنك ترى أن الطقس جيد ولا تمطر.

يجب مع ذلك أن تحضر نفسك بأي لحظة للمطر، وأن تحسب مواعيدك وأوقاتك بشكل دقيق.

جودة العيش في اسطنبول، تركيا

إذا اخترت العيش في إحدى المدن الأوروبية الحديثة في تركيا, إذاً نحن نتحدث عن مدينة اسطنبول بالطبع.

و نؤكد لك، بإنك ستواصل بالتأكيد حياتك بجودة عالمية أولى في اسطنبول.

فلنبدأ هكذا، بالتأكيد إسطنبول واحدة من أفضل الأماكن للعيش.

حيث توجد فيها كليات وجامعات ممتازة ومراكز ترفيهية ومراكز تسوق. 

بالإضافة إلى فرص عمل واسعة ولا حدود لها.

حيث تعتبر اسطنبول وتركيا جسراً رائعاً لمن يريد ألا يخسر أمواله ويختبر الحياة في بلد حديث.

فإذا كنت تخطط للهجرة والعيش في هذه المدينة، لن تندم أبداً بخصوص اسطنبول المدينة الأرقى والأفضل.

فوائد الحياة والاستقرار في اسطنبول

تعتبر اسطنبول من أكثر المدن السياحية في تركيا، وأيضاً العاصمة الثقافية لهذا البلد.

حيث هناك العديد من فرص العمل للأشخاص في هذه المدينة.

كما إن تكلفة المعيشة في اسطنبول منخفضة جداً مقارنة بالمدن الأوروبية الكبرى.

وتعتبر أسعار الشقق الرخيصة في اسطنبول من أهم الأشياء المميزة عند شراء منزل في اسطنبول.

كله تجده في هذه المدينة الجميلة ذات الفصول الأربعة، مع العديد من وسائل الراحة والمرافق الاجتماعية.

بالإضافة إلى تكلفة المعيشة المنخفضة مقارنة بالمدن الكبرى الأخرى في العالم.

يمكن للعديد من فرص العمل والتعليم أن تلبي توقعاتك بسهولة.

وحتى إذا كنت لا تنوي البقاء، يمكنك كسب المال عن طريق شراء عقار ثم تأجيره.

حيث تم الإعلان رسمياً عن حصول أي مواطن أجنبي يشتري عقارات في تركيا على الجنسية بشرط أن تكون قيمة هذه العقارات 250.000 دولار أو أكثر.

الهجرة إلى اسطنبول، تركيا

يجب أن تكون قد سمعت باسم جولة اسطنبول عدة مرات خلال هذه السنوات. وأنت على دراية أكثر أو أقل بميزات هذه المدينة التركية.

مما لا شك فيه أن اسطنبول هي واحدة من أهم المدن في تركيا.  والتي تعتبر أيضاً من مدن الأنشطة الاقتصادية والتجارية.

لذلك، يمكن أن تكون الهجرة إلى اسطنبول الخيار الأفضل للحصول على ظروف رعاية أفضل لحياة أكثر ملاءمة.

بالإضافة إلى الظروف الاقتصادية وظروف العمل المواتية.

حيث تتمتع مدينة اسطنبول ببيئة حضرية جميلة وممتعة للغاية.

فهذه المدينة الجميلة مع ميزاتها النموذجية، تجذب العديد من السياح كل عام.

ويتم الترحيب أيضاً بالسياح في جولات سياحية في اسطنبول.

أيضاً، لقد وفرت مدينة اسطنبول شروطاً مميزة للدراسة في هذا البلد.

وذلك لوجود العديد من الجامعات من الدرجة الأولى في هذه المدينة. 

بالنظر إلى هذه الخصائص، سوف ترى إنها كلها عوامل تجعل من اسطنبول الوجهة الأكثر أهمية للهجرة إلى تركيا.

لماذا تحظى اسطنبول بشعبية كبيرة بين الأجانب ؟

في عام 2010، تم تسمية اسطنبول عاصمة الثقافة الأوروبية.

وهذا الأمر الذي جعل المدينة أكثر شعبية في أوروبا وآسيا.

مع الذكر أنه في الأعوام القليلة الماضية، اشترى عدد كبير من الأجانب منازل في اسطنبول.

كما من المعروف أن عدد كبير من سكان المدينة يتكون من الأجانب الذين اختاروا الحياة في اسطنبول.

لذلك إذا اخترت العيش في هذه المدينة، فعليك أن تجهز نفسك للعيش ضمن تنوع ديمغرافي كبير.

فقد يكون لديك جيران من عدة دول في المبنى الذي اخترت السكن فيه.

أيضاً، نقطة مهمة جديرة بالملاحظة في هذا الصدد تجعل الأجانب مهتمون بالسفر إلى اسطنبول.

ألا وهي إنه لا توجد قيود على إقامتهم لمدة ثلاثة أشهر دون الحاجة إلى أي تصريح، هذه بالتأكيد ميزة بارزة.

بالإضافة إلى سهولة تنقل أفراد عائلتهم وأقاربهم، والتكلفة المنخفضة والمتاحة دائماً بالنسبة لهم.

كيفية العيش في اسطنبول كمواطن اجنبي

بعد الاستقرار في اسطنبول والبدء في العيش فيها.

سوف يعتمد مقدار الدخل الشهري على نوع الوظيفة ونشاط العمل في بلدك الأم.

فإذا كانت لديك مهارة خاصة، يمكنك بالتأكيد استخدام هذه المهارة بسهولة في تركيا.

بالإضافة للحصول على دخل معقول مع تغطية لنفقاتك.

مع ذلك، يجب أن تضع في اعتبارك أيضاً أن المواطنين الأتراك موجودون في البلد للحصول على وظيفة، والمواطنين الأجانب ثانويون.

لذا قبل الهجرة إلى تركيا، من الأفضل أن يكون لديك مؤهلات تعليمية خاصة أو مهارات مطلوبة بقوة في تركيا في سجل عملك ودراستك.

دليل العيش في اسطنبول والحصول على الإقامة للأجانب:

إن أسهل طريقة للعيش في اسطنبول هي دخول تركيا أولاً كسائح.

ثم بعد وصولك إلى هذا البلد، سيتم إصدار تصريح الإقامة في تركيا كسائح لمدة تصل إلى عام واحد.

يمكن أن تستند على توصية أخرى كدليل للعيش في اسطنبول.

وهي بالحصول على الإقامة بسبب العمل أو التعليم أو شراء عقار، أو بدء عمل تجاري أو الزواج من مواطن تركي.

لبدء عملية طلب الإقامة، يجب عليك جمع بعض المستندات وإرسالها إلى وزارة الهجرة.

يستغرق الأمر حوالي 90 يوماً من لحظة تقديم الطلب لحين موعد النتيجة المعلنة.

لاحظ إنه لا يمكنك مغادرة البلاد لمدة تصل إلى 15 يوماً.

وذلك أثناء انتظار تصريح الإقامة، إلا إذا كان لديك تصريح خاص.

وفي نهاية العام، عند انتهاء صلاحية الترخيص، يمكنك تجديده إذا كنت ترغب في ذلك.

نمط الحياة في اسطنبول

بعض الأسئلة الرئيسية حول العيش في اسطنبول؟ كيف هي ظروف الحياة في اسطنبول؟

وكيف يبدو نمط الحياة في اسطنبول مقارنة بالمدن الأخرى؟  ماذا عن الناس؟ هل يعاملون الأجانب بشكل جيد؟

أولاً، ظروف المعيشة في أي مكان في العالم تعتمد على نمط حياتك.

قد يكون لديك حياة رخيصة في اسطنبول أو قد يكون أسلوب حياتك يجعلك تدفع الكثير من المال للعيش في هذه المدينة.

بالنسبة للتساؤل حول المجتمع التركي في اسطنبول وكيفية التعامل والحياة هناك.

لا نعرف بالتحديد نوع الصور التي تفكر بها عن إسطنبول.

لكن لنخبرك بالحقيقة، أن الحياة في اسطنبول تشبه إلى حد كبير الحياة في أي مدينة كبيرة أخرى في العالم.

بالطبع، لها أسلوبها الثقافي والمعماري الخاص، ولكن للوهلة الأولى سوف تستنتج ذلك.

تعد اسطنبول مدينة ليبرالية تذكرك بمكان مثل أوروبا.

كما إنه هناك المئات من الأحياء المختلفة للغاية في اسطنبول.

الناس هنا مثل أي مكان آخر، يستيقظون مبكراً ويذهبون إلى العمل.

كما يذهب الأطفال إلى المدرسة، ويذهب الآخرون إلى صالة الألعاب الرياضية، ويتناولون الإفطار، ويمشون.

واعتماداً على الحي، يمكن أن تكون الحياة في اسطنبول مزدحمة جداً أو هادئة جداً.

لذا إذا كنت أجنبياً وتفكر في المجيء والعيش في اسطنبول، فلا داعي للقلق.

هل تكلفة الحياة في اسطنبول مرتفعة ؟

من الواضح أن التكلفة مرتفعة قليلاً في المدن الكبرى والوجهات السياحية.

إلا أن تكاليف الإقامة في إسطنبول منخفضة نوعاً ما بالمقارنة مع غيرها من المدن الأوروبية.

مما يجعلها خياراً جيداً لأي شخص مهتم بالانتقال ببدء حياة جديدة والبحث عن فرص استثمارية جديدة.

فمثلاً، إذا كنت ترغب في تأسيس شركة، يمكنك القيام بذلك بسهولة وبدء عملك الخاص.

كم تكلف الإقامة في اسطنبول ؟

عادة ما تأتي اسطنبول، في مقاييس تكلفة المعيشة، في المرتبة المتوسطة.

حيث جاءت في المرتبة 130 من حيث المدن الأغلى في العالم من بين 231 مدينة في عام 2019.

وذلك وفقا لتصنيف (ميرسر)، وهو تصنيف عالمي لقياس مستوى المعيشة في مدن وعواصم العالم المختلفة.

فإذا كنت تعيش في اسطنبول فإن متوسط ​​تكلفة المعيشة الشهرية يتراوح بين 500 دولار و 600 دولار شهرياً.

وتجدر الإشارة إلى أن الأحياء في اسطنبول تختلف في تكلفة الإيجار.

لذا بشكل عام، تقدر الأجور أيضاً في اسطنبول بنحو 3000 ليرة تركية.

وهي كافية لإعالة أسرة صغيرة، من المأكل والشراب والمسكن.

إن الحياة في مدينة اسطنبول وفي تركيا، بشكل عام ليس ضمن نطاق التكلفة المرتفعة.

خاصة عند مقارنتها بدول أخرى في العالم، فلها سمات متشابهة في التحضر والتصنيف.

لكن بصرف النظر عن التكلفة، تعد اسطنبول مدينة تترك أثرها على جميع من يعيش فيها.

ما هي ظروف العمل والاقتصاد في اسطنبول؟

نظراً لأن هذه المدينة هي مدينة دولية وسياحية تماماً.

يتم إنشاء الشركات والصناعات الكبيرة سنوياً في إسطنبول.

ومن المنطقي أن تحتاج هذه الشركات إلى العمالة والخبرات التركية والأجنبية.

ففي اسطنبول بشكل عام، يمكنك العثور على وظيفة جيدة بكل سهولة إذا كانت لديك الإمكانات المناسبة.

شراء عقار في اسطنبول

تتميز العقارات في إسطنبول بالتنوع الكبير نظراً لكونها مدينة كبيرة.

حيث يمكنك إيجاد فرص عقارية جيدة.

كما يوجد أيضاً العديد من المشاريع الجاهزة وقيد الإنشاء في المدينة والتي يمكن شراؤها لأسباب استثمارية.

السكن في عقارات إسطنبول وتركيا بشكل عام :

يعتبر سوق العقارات في إسطنبول من الأسواق المزدهرة جداً في المدينة.

وذلك بسبب تزايد الطلب على المعيشة في اسطنبول يوماً بعد يوم.

ولهذا السبب يميل معظم الناس إلى شراء أو استئجار منزل لأنفسهم وعائلاتهم.

كما تتفاوت الأسعار بشكل كبير في هذه المدينة.

وذلك وفقاً لمنطقة العقار واطلالته وقربه من شبكة المواصلات وغيرها..

فإذا كنت مهتماً باستئجار منزل و العيش في اسطنبول، فبإمكانك الحصول على طلبك.

وذلك من خلال الذهاب إلى أحد الوكالات العقارية المتخصصة في المدينة، ستجد ما تبحث عنه بكل تأكيد.

مع الإنتباه على أنه يجب على المالك دفع رسوم الإيجار في تركيا ولن يضطر المستأجر إلى دفعها.

كما يمكنك الاستئجار من صاحب المنزل مباشرة من خلال زيارة المواقع الإلكترونية المتخصصة، مثل موقع sahibinden.com

ما هي أفضل المناطق للسكن في اسطنبول ؟

يعتبر هذا السؤال من أصعب الأسئلة التي من الممكن الإجابة عليها في اسطنبول.

حيث تحتوي المدينة على تنوع كبير جداً فيما يخص أساليب الحياة.

سواء أردت شقة بحي قديم وأثري، أو شقة ضمن مجمع سكني فخم في أحد المناطق الحديثة في المدينة.

أو مثلاً إذا كنت تريد شقة بإطلالة بحرية، أو إطلالات خضراء.

باختصار، أنت الوحيد الذي يمكنه الإجابة على هذا السؤال، وأيًّ كان هو الجواب، ستجد نفسك قد اتخذت الجواب الصحيح.

لأنك ستجد كل ما تبحث عنه لحياة مناسبة لك في اسطنبول. 

انقر هنا إذا كنت ترغب بشراء بيت في تركيا

مناطق مميزة ذات إطلالات بحرية في اسطنبول :

  • بشكتاش
  • زيتون بورنو
  • فلوريا
  • بكركوي
  • كاديكوي
  • بيليك دوزو
  • أفجلار
  • بيوك تشيكميجيه
  • كوتشوك تشكمجه.

مناطق مميزة موجودة في وسط اسطنبول :

  • شيشلي
  • الفاتح
  • أكسراي
  • بي أوغلو.

مناطق ذات نظام عمراني حديث في اسطنبول :

من منظورنا، سوف نتحدث عن واحدة من أفضل المناطق الحديثة في اسطنبول.

والتي نظن إنها سوف تكون منطقة مثالية لك.

وذلك بسبب منظومتها المعمارية والتخطيطية العالية المستوى، وهي منطقة باشاك شهير.

باشاك شهير، اسطنبول : 

تتمتع باشاك شهير ببنية تحتية حديثة ذات خدمات مميزة.

كالمجمعات الراقية والأبراج العالية، والموقع الجغرافي القريب من الجسور والمطارات.

وتصنف المنطقة لدى خبراء العقار في المدينة ضمن افضل مناطق اسطنبول لشراء شقة.

فكيف لا وهي مركز اسطنبول الجديد؟

تتميز هذه المنطقة بالسكينة والهدوء بجوار بحيرة كبيرة، وفيها خدمات تعليمية وصحية راقية.

وفي الآونة الأخيرة أضحت المقصد الأول للمستثمرين المحليين والأجانب.

لذلك نجد أن أسعار الشقق في باشاك شهير في نمو مستمر.

وعندما تقوم بامتلاك عقار فيها، فإنك تتعاقد مع مجموعة من أرقى المشاريع العقارية وأكثرها حداثة.

فهي تضمن لساكنها مستوى عالي من الرفاهية.

الدراسة في إسطنبول

ازداد عدد الطلاب الدوليين الذين اختاروا الدراسة في مدينة اسطنبول بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة. 

مما يشير إلى أن المدينة وحتى البلاد أصبحت وجهة تعليمية ذات شعبية للطلاب الدوليين.

وتعتبر تكاليف الدراسة منخفضة بالنسبة لجودة التعليم العالية. الأمر الذي يدفع العديد من الطلاب الدوليين إلى اختيار المدينة للدراسة.

بالإضافة إلى أنه من الممكن أيضاً الحصول على منحة دراسية تركية.

حيث تغطي المنحة تكاليف الإقامة والرسوم الدراسية والتأمين الصحي ونفقات السفر.

كما يتميز نظام التعليم الجامعي بأسلوب حديث أعطى جامعات اسطنبول وتركيا إشادة دولية كبيرة.

ويتم التدريس في الجامعات التركية باللغتين الإنجليزية والتركية.

كما يتم توفير دورات تعليم اللغة لكل طالب مقبول ضمن الجامعات.

إذ يتم نقله إلى أقسام الجامعة بعد الدروس التحضيرية.

إقرأ المزيد عن أفضل الجامعات التركية الخاصة هنا.

مميزات الحياة في اسطنبول من منظور الطلاب:

  • لاتوجد حاجة للحصول على تأشيرة طالب للهجرة إلى اسطنبول، يكفي الحصول على تصريح الدراسة.
  • تكلفة المعيشة في تركيا أقل بكثير مما هي عليه في دول أخرى مثل ألمانيا أو فرنسا أو كندا أو المملكة المتحدة.
  • أثناء الإقامة والدراسة في الجامعات، من الممكن القيام بعمل طلابي لتغطية جزء من نفقات الدراسة والمعيشة.
  • إذا كنت مؤهلاً وحصلت على منحة دراسية تركية، فستكون نفقات الدراسة والمعيشة منخفضة جداً أو مجانية.
  • شهادات الجامعات التركية  شهادات معتمدة دولياً.
  • وجود حرم جامعي حديث ومجهز بشكل كامل.

ميزة شهادات الجامعات التركية المعتمدة دولياً مثل جامعات اسطنبول وتركيا بشكل عام:

حيث إن درجات الطلاب الدوليين الذين يدرسون في الجامعات التركية معتمدة في العديد من البلدان الأوروبية والولايات المتحدة والعالم.

ميزة وجود حرم جامعي حديث ومجهز بشكل كامل في جامعات اسطنبول وتركيا :

توفر كل من الجامعات العامة والخاصة للطلاب سهولة الوصول إلى المعلومات.

بالإضافة إلى تزويد الطلاب ببيئة تعليمية كبيرة ومريحة ومجهزة تجهيزاً جيداً.

كما يمكن للطلاب إكمال تعليمهم العالي في مكان حديث.

باستخدام المختبرات والمكتبات والجمعيات الطلابية والأنشطة الفنية وغيرها.

الطعام في إسطنبول

إذا كنت من الأشخاص الذين يحبون أن يتمتعوا بوجبات لذيذة يومياً.

أنت في المكان الصحيح، حيث يشتهر المطبخ التركي بتنوعه الكبير. وستجد الوجبات المميزة التي ربما ستكون سبباً كافياً للاستقرار والاستمتاع بالحياة في إسطنبول.

كما يوجد في اسطنبول عدد كبير من المطاعم الجيدة. فمن المطاعم الفاخرة والمكلفة إلى المطاعم الرخيصة.

بالإضافة إلى وجود مطاعم بأسعار معقولة. حيث تقدم كافة أنواع الوجبات بجودة عالية وثمن بسيط.

وسائل النقل داخل مدينة إسطنبول

تتميز إسطنبول بشبكة مواصلات ضخمة، حيث تعتبر الأفضل على مستوى أوروبا.

إذ يوجد العديد من وسائل النقل داخل المدينة.

مثل شبكة مترو إسطنبول، والمترو باص، وخط الترام.

بالإضافة إلى وجود شبكة المواصلات التقليدية ووسائل النقل البحري.

لذا يمكن للأشخاص الانتقال بسهولة من منطقة إلى أخرى، مما يسهل ظروف الحياة في اسطنبول.

مزايا الحياة في اسطنبول، تركيا

  • عدا عن كل ما ذكرناه، هناك الطقس بالتأكيد، ففي الشتاء لا تصبح باردة أو غير مريحة على الإطلاق، كما يكون الطقس في معظم أجزاء السنة في اسطنبول مشمساً ودافئاً.
  • ميزة أخرى للعيش في اسطنبول هي لطف الناس، فإذا كانت لديك مشكلة، هناك دائماً من يساعدك.  
  • اسطنبول مدينة المواجهة والحرية والتنوع.
  • الطعام التركي هو سبب آخر يجعل الناس يحبونه هنا، حيث يمكن للجميع العثور على طعام لذيذ حسب ذوقهم.

مساوئ العيش في اسطنبول، تركيا 

  • من أهم عيوب العيش في تركيا هو اللغة، لأن الأتراك يفضلون التواصل بلغتهم الخاصة.
  •  نظراً لاحتواء مدينة اسطنبول على مزيج من الأجناس والأفراد، فهناك سبب لزيادة الحذر والحماية من السرقة، لكن هذه الظاهرة صغيرة جداً مقارنة بالمدن الأخرى، وهناك نظام أمني قوي.
  • النقل في المحافظات الكبيرة مزدحم، وهذا يجعل التنقل في السيارات الخاصة مشكلة مرهقة قليلاً، لكن تم تقليل هذا الجانب السلبي مؤخراً بشكل كبير من خلال إنشاء شبكات مواصلات مميزة تعتبر ضمن الأفضل عالمياً.

بعد كل ما تتميز به الحياة في اسطنبول، لماذا أنقرة وليست اسطنبول هي عاصمة تركيا الحالية ؟

بغض النظر عن كونك قريباً أم بعيداً من تركيا، أو أنك تقطن تركيا نفسها.

إن أول مدينة تخطر بالبال عند الحديث عن البلاد هي مدينة إسطنبول الشهيرة.

وحتى اليوم لا يزال الكثيرون وربما أنت أيضاً، تعتقدون أن هذه المدينة المهمة عبر تاريخها هي العاصمة التركية.

لكن على عكس الظنون، العاصمة التركية هي أنقرة.

المدينة الموجودة في وسط الأناضول، والبعيدة للغاية عن البحر.

الفرق بين الحياة في مدينة اسطنبول وبين أنقرة عبر الزمن:

طوال قرون من الزمن كانت إسطنبول مدينة هامة للغاية.

فقد كانت عاصمة الشطر الشرقي من الإمبراطورية الرومانية (البيزنطية) لقرون طويلة.

وعندما سقطت أخيراً بيد العثمانيين، باتت عاصمتهم أيضاً واستمرت بتأثيرها الهام لقرون تالية.

بالمقابل، لطالما كانت أنقرة مدينة صغيرة وثانوية في الواقع.

حيث أنها تأسست منذ عصر الإمبراطورية الحثية قبل أكثر من 3000 عام.

ومع أنها كانت محطة تجارية هامة، فقد قضت كامل تاريخها في ظلال إسطنبول وغيرها من المدن الأكبر.

لكن مع مطلع القرن العشرين تغيرت الأمور وفجأة لم تعد إسطنبول هي العاصمة.

بل تم نقل كل شيء إلى أنقرة التي شهدت انفجاراً سكانياً سريعاً جداً ونمواً مستمراً حتى اليوم.

النجاح يبقى للمدينة الأشهر عالمياً، مدينة اسطنبول.. مدينة الحياة.

بالرغم من ذلك، وبعد أكثر من 100 عام من جعل أنقرة هي العاصمة التركية.

لا تزال مدينة إسطنبول أكبر منها بكل شيء.

وحتى مع تجاهل الأثر التاريخي، لا تزال إسطنبول تمتلك عدد سكان أكبر بثلاثة أضعاف.

عدا عن كونها تمتلك اقتصاداً أكثر ازدهاراً وموقعاً استراتيجياً أكثر.

وبالطبع لا يمكن إنكار التاريخ الطويل والعريق لمدينة إسطنبول (أو كما كانت تسمى القسطنطينية).

قدمنا لكم شرحاً عن الحياة بكاملها في مدينة اسطنبول.

أخيراً، يقول هوما غرواز المدير التنفيذي ومؤسس وكالة البايتاك للعلاقات العامة و اتصالات التسويق: (اسطنبول لها سحر جذاب، لقد عشت في الولايات المتحدة لأكثر من 20 عاماً.

لكنني ما زلت أقول إنني من اسطنبول عندما يسألوني من أين أنت.

فالمدينة تصبح جزءاً منك، سواء كانت حياتك فيها أم لا).