الاقتصاد الأمريكي يسجل أدنى زيادة بعدد الوظائف منذ 2021

0
815

أظهرت بيانات رسمية يوم الجمعة تباطؤاً حاداً في نمو الوظائف الأمريكية بإضافة 194 ألف وظيفة فقط خلال سبتمبر/أيلول الماضي.

وهي أدنى زيادة شهرية مسجلة في القطاعات غير الزراعية منذ يناير/كانون الثاني 2021 في مؤشر على تعثر تعافي أكبر اقتصاد في العالم.

-اعلان-



وجاءت الزيادة في عدد الوظائف الجديدة في الاقتصاد الأمريكي أقل بفارق كبير عن تقديرات المحللين ومراكز البحث التي توقعت استحداث 500 ألف وظيفة.

وقالت وزارة العمل الأمريكية في أحدث تقرير شهري حول سوق العمل إن معدل البطالة في الولايات المتحدة انخفض بواقع 0.4 بالمئة إلى 4.8 في المئة في سبتمبر من 5.2 بالمئة في أغسطس/آب.

وأرجعت وزارة العمل هذه الزيادة المتواضعة في عدد الوظائف إلى “مكاسب وظيفية ملحوظة في مجالات الترفيه والضيافة.

بالإضافة إلى المهن وأعمال الخدمات، وتجارة التجزئة والنقل والتخزين رغم انخفاضها في قطاع التعليم”.

ووفقاً للبيانات الجديدة، انخفض عدد العاطلين عن العمل بمقدار 710 آلاف إلى 7.7 ملايين في سبتمبر.

لكنه ما زال أعلى من مستوى فبراير/شباط 2020 قبل جائحة كورونا، حين سجل 5.7 ملايين عاطل عن العمل ومعدل بطالة عند 3.5 بالمئة.

-اعلان-



وبلغ فقدان الوظائف في الاقتصاد الأمريكي ذروته في مارس/آذار 2020.

حين فقد حوالي 22 مليون شخص وظائفهم، وارتفع معدل البطالة إلى 14.7 بالمئة جراء قيود كورونا.

وبيانات الوظائف الأمريكية تنتظرها الأسواق على نطاق واسع، إذ تعطي مؤشراً بشأن اتجاهات الاحتياطي الفدرالي (المركزي الأمريكي) بشأن سياسته النقدية للمرحلة المقبلة.

وحدد المركزي الأمريكي مستوى التوظيف ومعدل التضخم كمعيارين رئيسيين لتقليص برنامجه الواسع لشراء السندات ورفع أسعار الفائدة.