Racist insult by the referee in the match between Paris Saint-Germain and Basaksehir

كشف المهاجم السنغالي لفريق باشاك الشهير في اسطنبول, عن الكلمات العنصرية التي استخدمها الحكم الرابع لمدرب الفريق.

وأثناء مباراة باريس سان جيرمان وباشاك شهير في الأسبوع السادس من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا مساء الثلاثاء, توقفت المباراة بسبب ما وصفه أعضاء الفريق التركي بالسلوك العنصري من قبل الحكم الرابع.

كشف مهاجم السنغال “ديمبا با” أن الحكم الرابع استخدم كلمة “أسود” لمخاطبة أحد مدربي الفريق.

وقعت الحادثة في الدقيقة 16, وبعد سلسلة من التفاعلات, قرر الحكم إظهار بطاقة حمراء لأحد أعضاء فريق باشاك شهير, والذي تم تحديده لاحقًا باسم “بيرا ويبو”, مساعد مدرب المنتخب الكاميروني.

تدخل الحكم الرابع سيباستيان كولتسكيو للمساعدة في التعرف على الجاني (ويبو) الذي يبدو أنه استخدم كلمة “أسود” في هذه الأثناء, مما أثار جدلاً على أرض الملعب, وبعد دقائق قليلة رفض لاعبي فريق باشاك شهير مواصلة اللعبة.

ونتيجة لذلك توقفت المباراة بشكل كامل في الدقيقة 23 وتم تأجيلها إلى الأربعاء بحضور حكم رابع آخر.

وخاطب المهاجم السنغالي ديمبا با الحكم الرابع في الملعب بصرخة عنصرية وقال: “عندما تتحدث عن لاعب أبيض ، فأنت لا تقول هذا الشخص الأبيض, أنت تقول هذا الشخص. فلماذا عندما تذكر شخصاً أسود يجب أن يقول هذا الشخص الأسود؟ أنا حقا لا أفهم هذا.

رد فعل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على هذه الإهانة العنصرية

رداً على هذه الإهانة العنصرية التي وجهها الحكم الرابع لمباريات دوري أبطال أوروبا إلى مساعد المدير الفني لفريق باشاك التركي الشهير, أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عدم قبول أي تمييز أو عنصرية في كرة القدم.

رد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) على الإهانة العنصرية لسيباستيان كولتيسكو, الحكم الروماني الرابع في مباراة باريس سان جيرمان وإسطنبول باشاك شهير في الأسبوع السادس والأخير من مرحلة المجموعات بدوري أبطال أوروبا. والعنصرية غير مقبولة في كرة القدم.

كما أعلن الاتحاد الروماني لكرة القدم فيما يتعلق بهذا الإجراء الذي قام به سيباستيان كولتيسكو: سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة تماشياً مع تقرير الاتحاد الأوروبي لكرة القدم حول هذا الحادث. نحن نعارض أي عنف أو عنصرية أو كراهية للأجانب.

مثل فريق اسطنبول باشاك شهير, غرد فريق باريس سان جيرمان “لا للعنصرية”.

كما نشر لاعبو باريس سان جيرمان, كيلين إمبابي وبينيل كيم بيمبي, على حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي رسالة “نحن بجانبك, أولد ويب” و “لا للعنصرية”.

كما أصدر نادي كرة القدم الأولمبي ليون وفرنسا وميلانو بإيطاليا رسائل تعارض أي عنصرية وتعصب.