ذكرت وكالة بلومبيرغ اليوم الأربعاء نقلاً عن مصادر تركية أن الحكومة التركية تمكنت من اكتشاف موارد الغاز الطبيعي في البحر الأسود.

وبحسب هذه المصادر, أدى التنقيب التركي للبحث عن مصادر الطاقة في البحر الأسود إلى اكتشاف حقل غاز. ومع ذلك, فإن كمية وعمق الغاز المستكشف لا يزالان غير معروفين.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول التركية عن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قوله اليوم أن “تركيا ستدخل مرحلة جديدة اعتباراً من يوم الجمعة المقبل”. وقال الرئيس التركي إنه سيزف بشرى هامة للشعب التركي يوم الجمعة هذا الأسبوع.

كما وصفت وسائل إعلام ومصادر إخبارية مطلعة “أخبار أردوغان السارة” بأنها استكشاف حقل غاز في البحر الأسود.

وقد عزز الإعلان عن هذا الخبر من سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 2٪, كما دعم مؤشر بورصة اسطنبول بنفس المقدار, بالإضافة إلى تعزيز قيمة شركات البتروكيماويات التركية.

قال وزير الطاقة التركي فاتح دونمز, إن عمليات التنقيب والحفر ستستمر في منطقة تونا 1 قبالة الساحل الغربي لتركيا في البحر الأسود.

تأتي أنباء التنقيب عن الغاز الطبيعي قبالة سواحل تركيا في وقت أثارت تصرفات تركيا, بما في ذلك إرسال منصة حفر في شرق البحر المتوسط ​​ومحاولة العثور على الغاز والنفط, مخاوف في جيران تركيا في الجنوب والغرب وأثارت التوترات مع تلك الدول.