وزير الدفاع التركي يزور الحدود السورية: قتلنا 1581 إرهابياً في العراق

0
698

بحسب وكالة الأناضول, فقد زار وزير الدفاع التركي خلوصي أكار مركز القائد الثاني وقائد فرقة المشاة السادسة على الحدود مع سوريا وراقب أنشطة القوات المتمركزة هناك.

-اعلان-



وقال خلال الزيارة ” تم قتل ما مجموعه 18,292 إرهابياً منذ 24 يوليو 2015″.

منذ بداية هذا العام أيضاً ، قُتل 1581 من أعضاء حزب العمال الكردستاني في عمليات مكافحة الإرهاب في شمال العراق.

ومضى أكار في الحديث بأنه ليس لدينا عين على أرض أي شخص وحقوقه ومصالحه.

نحن نحترم حقوق وقوانين وحدود وسيادة جميع جيراننا, وخاصة سوريا والعراق.

من ناحية أخرى, نحن مصممون على إنقاذ بلدنا وأمتنا من ويلات الإرهاب المستمرة منذ 40 عاماً. ستستمر هذه المعركة حتى تدمير آخر إرهابي.

مستذكراً مقتل جنديين تركيين نتيجة هجوم إرهابي على منطقة عمليات درع الفرات (شمال سوريا), قال:

“بما أننا لم نسفك دماء أي من الشهداء على الأرض حتى الآن, فإننا سنفعل ذلك. نفذنا العمليات اللازمة بعد هذا الهجوم. وقتل ما مجموعه 12 إرهابيا حتى الآن. نعتقد أن هذا العدد سيزداد في الأيام المقبلة”.

-اعلان-



وقال خلوصي أكار: “في الأيام الأخيرة, تم اتخاذ إجراءات إضافية ضد الحوادث المحتملة على الحدود مع إيران, وتم تعزيز الحدود بوحدات عسكرية وأنظمة أمنية”.

شنت القوات البرية والجوية التركية, حتى صباح يوم السبت 25 مايو, عملية في ماتينا شمال العراق تهدف إلى مواجهة جماعة حزب العمال الكردستاني الإرهابية.

وإلى جانب القوات البرية, تقوم طائرات مقاتلة وطائرات استطلاع وطائرات مسيرة قتالية وطائرات عمودية هجومية بدعم المنطقة وقصفها.

كما نفذت تركيا العديد من العمليات في شمال العراق خلال العامين الماضيين. ويقال إن هذه العمليات لمواجهة التهديد الذي تشكله جماعة باكوك الإرهابية.