مطالبات لإدارة بايدن للتنازل مؤقتا عن حقوق ملكية لقاحات كورونا

0
724

تلقى الرئيس الأميركي جو بايدن عريضة موقعة من مليوني شخص.

حيث كثف مشرعون أميركيون ومنظمات لا تهدف للربح الضغط على إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن لدعم إعفاء مؤقت.

وهذا الإعفاء من حقوق براءة الاختراع للقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد، وذلك بغية مساعدة الدول الفقيرة على احتواء الجائحة.

وسلمت المنظمات عريضة موقعة من مليوني شخص، تضاف إلى رسائل منفصلة بعثت بها إلى بايدن مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ ورئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي.

بالإضافة إلى نحو 100 عضو في مجلس النواب، و 60 رئيس دولة سابقاً، و100 من الفائزين بجوائز نوبل.

وقال السيناتور بيرني ساندرز إن “من مصلحة الولايات المتحدة أيضاً ضمان تطعيم أكبر عدد ممكن من الناس في أسرع وقت ممكن.

وهذا من أجل الحد من فرصة حدوث تحورات في الفيروس قد تؤدي إلى مزيد من الإغلاق في الولايات المتحدة”.

وقال في مؤتمر صحفي: “فيما يتعلق بهذه القضية الصحية البالغة الأهمية، هذه القضية الأخلاقية، يتعين على الولايات المتحدة أن تفعل الصواب”.

ومنعت الولايات المتحدة وعدد قليل من الدول الكبرى الأخرى مفاوضات في منظمة التجارة العالمية.

وتتضمن اقتراحاً تقوده الهند وجنوب أفريقيا، ويحظى الآن بدعم 100 عضو في المنظمة.

وبموجب الاقتراح، يتم التنازل مؤقتاً عن حقوق الملكية الفكرية لشركات الأدوية للسماح للبلدان النامية بإنتاج اللقاحات.

ويضغط المؤيدون للاقتراح على واشنطن لتغيير نهجها قبل الاجتماع الرسمي القادم لمنظمة التجارة العالمية بشأن هذه القضية في الخامس من مايو.

بالمقابل، يرى المعارضون إن “التنازل عن حقوق الملكية الفكرية يمكن أن يقلل من سلامة اللقاحات في أنحاء العالم”، وإن “قضايا أخرى، مثل تحسين شبكات التوزيع، هي أولويات أكثر إلحاحاً”.