مباحثات ليبية مصرية لتفعيل اللجنة العليا المشتركة

0
508

بحثت ليبيا ومصر يوم الخميس تفعيل اللجنة العليا المشتركة لتعزيز التعاون بين البلدين في مجالات مختلفة.

وقد جاء ذلك خلال لقاء رئيس الحكومة الليبية عبد الحميد دبيبة مع رئيس المخابرات المصرية العامة عباس كامل في العاصمة طرابلس حسب بيان للمكتب الإعلامي للحكومة في ليبيا.

ووفق وقت سابق الخميس، وصل كامل إلى طرابلس في زيارة غير معلنة مسبقاً أو محددة المدة حسب تصريحات مصدر بالحكومة الليبية.

-اعلان-



وأفاد البيان بأن “اللقاء تناول التنسيق لزيارة رئيس الحكومة الليبية إلى مصر (دون تحديد موعدها) لتفعيل اللجنة المشتركة العليا الليبية المصرية، واستكمال ما تم الاتفاق عليه في كافة المجالات”.

وبدوره، اطلع رئيس المخابرات المصرية دبيبة على نتائج زيارة الوفد المصري لطرابلس في مايو/أيار الماضي وآلية التنسيق بشأن تفعيل كافة الاتفاقيات المبرمة بين البلدين.

وبحسب البيان ذاته، تطرق اللقاء إلى “الدور الإيجابي لمصر في تعزيز المصالحة بين الأطراف الليبية بما يعزز الأمن والاستقرار في المنطقة”.

وفي أبريل/ نيسان الماضي، أجرى رئيس الحكومة المصري مصطفى مدبولي زيارة رسمية لطرابلس برفقة 11 وزيراً لتعزيز التعاون بين البلدين الجارين في المجالات المختلفة.

ومنذ أشهر، تشهد ليبيا انفراجاً سياسياً، ففي 16 مارس/ آذار الماضي، تسلمت سلطة انتقالية منتخبة تضم حكومة وحدة ومجلساً رئاسياً.

ومهامها لقيادة البلاد إلى الانتخابات المقررة في 24 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

-اعلان-



ولعدة سنوات، عانت البلاد صراعاً مسلحاً، فبدعم من دول عربية وغربية ومرتزقة ومقاتلين أجانب، قاتلت مليشيا خليفة حفتر حكومة الوفاق الوطني السابقة المعترف بها دولياً.