سياح قادمون من مولدوفا يستكشفون كبادوكيا التركية

11

بدأ سياح قادمون من مولدوفا استكشاف مدينة كبادوكيا التركية بجمالها الطبيعي والتاريخي وتنوعها الثقافي.

ويرافق أدلّاء مختصون السياح خلال رحلة استكشافهم مناطق “أورغوب”، و”درين كويو”، و”أوانوس”، و”غورمة”، و”أوتش حصار”.

-اعلان-



إضافةً إلى “قيماقلي”، و”أورطا حصار”، و”تشاوشين”، فضلاً عن مداخن الجن، والوديان المغلقة والمدن تحت الأرض.

وفي حديثها، أوضحت السائحة مارينا جاليزوغلو أنها كانت ترغب منذ مدة طويلة في زيارة كبادوكيا.

وقالت: “كبادوكيا مختلفة للغاية، فالمكان هادئ جداً وجميل، إضافةً إلى الروح المضيافة للناس هنا”.

من جانبه، ذكر السائح ميكائيل باسكال أنه يرغب في زيارة كبادوكيا مرة أخرى من أجل رؤيتها في مواسمها المختلفة وتصويرها.

وأبدى إعجابه الشديد بالمنطقة، مؤكِّداً أن المدن تحت الأرض والأماكن التاريخية المنحوتة على الصخور مثيرة للاهتمام.

-اعلان-



وتشتهر كبادوكيا بمدن تحت الأرض ومداخن الجن أو ما يطلق عليها “موائد الشيطان”، والتي تشكلت نتيجة عوامل النحت والتعرية.

والمنطقة تعد من أهم المراكز والوجهات السياحية في تركيا، وتحتضن العديد من الفنادق، إضافةً إلى النُزُل المتشكلة في جوف الصخور وداخل الكهوف.

وبإمكان زائر كبادوكيا التجول بين المداخن و”موائد الشيطان” على ظهور الإبل والخيول.

أو باستخدام الدراجات النارية ذات الـ 4 عجلات، أو مشياً على الأقدام، بجانب تنظيم رحلات مناطيد.