صرح وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة، أن عدد المتعافين من فيروس كورونا في تركيا كبير وسيتم الإعلان عن الأرقام التفصيلية في الأيام القليلة القادمة.

حيث قال قوجة أن وزارة الصحة التركية تتصرف بحساسية كبيرة من خلال سرعة التشخيص وعزل المصابين بفيروس كورونا والبدء بمعالجتهم.

كما أشار إلى أن “الوزارة تعمل على توظيف أكثر من 30 ألف عامل إضافي بقطاع الصحة، لمواجهة فيروس كورونا، لافتا إلى وجود إصابات بين الكوادر الطبية”.

وأضاف “وصلنا اليوم دواء كانت نتائجه إيجابية في العلاج بالصين وبدأنا استخدامه، نريد أن نخرج بأقل الخسائر الممكنة من هذا الوباء الذي يجتاح العالم”.

وتابع الوزير “وصلنا اليوم من الصين 50 ألف علبة لأدوات تشخيص سريع للفيروس وبدأنا باستخدامها، وسيصلنا 300 ألف علبة إضافية يوم الخميس”.

إقرأ المزيد حول هذا الموضوع: تركيا تبدأ باستخدام جهاز يكشف فيروس كورونا خلال 15 دقيقة

وشدد أن تكلفة علاج فيروس كورونا في المشافي والمؤسسات الطبية في تركيا ستكون مجانية للتشخيص بشكل كامل.

وأكد أنه “تمت دعوة 6 جامعات وأحد المراكز البحثية لتطوير لقاح ضد فيروس كورونا، وسيتم دعمهم جميعاً دون قيود”.

ويبدو الفرق واضحاً في تكلفة علاج فيروس كورونا حيث أن مجلة “تايمز” الأمريكية أجرت حوارا مع سيدة بالولايات المتحدة، تم تشخيص إصابتها بالفيروس، بعد شعورها بأعراضه، نهاية شباط/ فبراير الماضي

واستغرق الأمر عشرة أيام من المراجعات والفحوص وتقديم الأدوية حتى تأكدت إصابتها بالفيروس، وبعدها بأيام أرسلت لها فاتورة التشخيص والعلاج، بتكلفة إجمالية بلغت 34 ألفا و927 دولار.

وتنقل المجلة عن السيدة، وتدعى “داني أسكيني”، أنها أصيبت بصدمة لدى رؤيتها الفاتورة، مؤكدة أنها لا تعرف أي شخص يمتلك ذلك القدر من المال.