تركيا تهدي الأمم المتحدة نسخة من مسلة أثرية فريدة

0
406

أعلن المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركي عمر جليك إهداء الأمم المتحدة نسخة مصغرة من مسلّة أثرية مكتشفة في معبد “غوبكلي تبه” المُدرَج على قائمة “اليونسكو” للتراث العالمي.

-اعلان-



وجاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده مساء الإثنين على هامش اجتماع للجنة التنفيذية في مقر الحزب بالعاصمة أنقرة بحضور الرئيس رجب طيب أردوغان.

وقال جليك إن النسخة المصغرة من المسلّة “P18” اكتشفت في منطقة “غوبكلي تبه” التي يعود تاريخها إلى ما قبل 12 ألف عام، وأدرجتها “اليونسكو” على قائمة التراث العالمي عام 2018.

وأشار إلى أن المسلّة ستُعرَض بشكل دائم في حديقة مقر الأمم المتحدة بمدينة نيويورك الأمريكية.

وسيشارك الرئيس رجب طيب أردوغان في مراسم وضعها في الحديقة، وأن هذا أمر مهم للغاية.

وأكد جليك أن عرض هذه القطعة المكتشفة في الأناضول داخل حديقة الأمم المتحدة سيكون بمثابة إعلان جديد عن مدى أهمية منطقة الأناضول كمركز عظيم بالنسبة للعالم والبشرية.

وأعرب عن شكره لوزارتي الثقافة والسياحة والخارجية على جهودهما الكبيرة في التعريف بهذه الآثار، لا سيما موقع “غوبكلي تبه”.

-اعلان-



وفي عام 2018، أدرجت منظمة “يونسكو” “غوبكلي تبه” ولاية شانلي أورفة جنوبي تركيا على قائمة التراث العالمي.

ويضم الموقع أقدم مجموعة من المباني الصخرية في شمال منطقة بلاد الرافدين، ويمتد تاريخها إلى ما قبل 12 ألف عام.

واكتُشِفت منطقة “غوبكلي تبه” عام 1963 على يد باحثين من جامعتي إسطنبول وشيكاغو الأمريكية، واستمرت أعمال الحفر والبحث بها نحو 54 عاماً.

وفي عام 1995 تم اكتشاف العديد من الآثار، بينها رسوم وأشكال حيوانية تعود للعصر الحجري الحديث، وأطلال معبد “غوبكلي تبه” الذي يعد من أقدم دور العبادة في العالم.