تركيا.. أعمال تشجير الغابات المتضررة تكتمل نهاية العام

0
651

قال مدير عام مديرية الغابات التركية بكر قرجاباي إن أعمال إعادة تشجير مناطق الغابات التي احترقت في 2021 ستنتهي آواخر العام الحالي 2022.

-اعلان-



وجاء ذلك في تصريحات أدلى بها المدير العام حول الأعمال التي تم تنفيذها في المناطق التي تضررت بسبب حرائق الغابات خلال العام الماضي.

وذكر قرجاباي أن مديرية الغابات شرعت بوضع خطط فعالة من أجل إعادة التشجير فور السيطرة على الحرائق الكبيرة التي شهدتها الغابات التركية العام الماضي.

وأن خطط إعادة التشجير شملت مساحة قدرها 104 آلاف هكتار.

وأوضح أن مديرية الغابات أنهت أعمال التشجير في منطقة إجمالي مساحتها 49 ألف هكتار، فيما تم ترك منطقة بمساحة 28 ألف هكتار بدون تشجير بسبب بنيتها الحجرية والصخرية.

-اعلان-



وتابع: “من المقرر أن يتم تشجير 68 ألف هكتار من المناطق المتضررة وتجديد 36 ألف هكتار صناعياً.

وهذا عن طريق زراعة الشتلات والبذور، ومن المرجح أن تنتهي أعمال التشجير والتجديد في مناطق الغابات المتضررة من الحرائق مع نهاية العام الحالي”.

وزاد: “وفقاً للمادة 169 من الدستور، فإن إعادة تشجير المناطق المحترقة هو واجب قانوني يهدف لإثراء المناطق الطبيعية وعدم استخدامها للزراعة أو تربية الحيوانات أو لأغراض أخرى”.

ولفت قرجاباي إلى أنه اعتباراً من أكتوبر/ تشرين الأول 2021، تم تخصيص 266 طناً من بذور الصنوبر الأحمر وجمعها في مخازن المديرية لاستخدامها في إعادة تشجير المناطق المحترقة.

وأضاف أن مخزون البذور كافٍ لإنتاج شتلات الصنوبر الأحمر هذا العام ولتقوية وإثراء شتلات الصنوبر في مناطق الغابات المحترقة.

-اعلان-



وأردف: “هناك 24 مركزاً في تركيا لتخزين البذور بطاقة 320 طناً في 21 مديرية إقليمية للغابات.

هذه المخازن تعمل بشكل مستمر على تلبية احتياجات المديرية العامة للغابات من البذور”.

وأفاد أن المديرية العامة للغابات تعمل في هذه المراكز على تخزين البذور لمدة 6 أشهر إلى 10 سنوات، وهذا من خلال برامج لإنتاج الشتلات السنوية.

بغية المساهمة في إعادة التشجير وإصلاح المناطق المتضررة جراء الحرائق وغيرها من الكوارث الطبيعية غير المتوقعة.

ونوه بأن المديرية العامة أنتجت 274.9 مليون شتلة للغابات حتى نهاية العام الماضي رغم أن الطاقة الإنتاجية القصوى لبرنامج إنتاج الشتلات لعام 2021 كان يبلغ 260 مليون شتلة.

-اعلان-



وشدد قرجاباي على أهمية برنامج إنتاج الشتلات في تلبية احتياجات وزارة الزراعة والغابات من البذار التي بدورها تتيح لإنتاج شتلات الصنوبر الأحمر.

كما والسرو الأسود، والصنوبر الحجري، والكمثرى، والدفلى، والزيتون، والزعرور، والمحلب، واللوز، والجوز، والتين، والتوت، وشجرة الصمغ.

كما أوضح أن المديرية العامة للغابات تساهم في إنتاج بذار لأنواع الأشجار والنباتات العطرية والطبية مثل اللافندر والمريمية والزعتر وإكليل الجبل والنعناع والغار.

ونفى قرجاباي ادعاءات قيام مديرية الغابات بشراء بذور من خارج البلاد مبيناً أنها غير صحيحة.

كما أن مخزون المديرية من البذور والشتلات كافٍ، فضلاً عن أن عملية إكثار البذار مستمرة.