بيلاروسيا.. الحكم على المعارض فيكتور باباريكو بالسجن 14 عاماً

0
365

أصدرت محكمة في بيلاروسيا يوم الثلاثاء حكماً على المرشح الرئاسي السابق المعارض فيكتور باباريكو بالسجن لمدة 14 عاماً، بتهم “فساد”.

وقال فريق الدفاع عن باباريكو قبل صدور الحكم إن التهم الموجهة إلى موكلهم “ملفقة لإحباط طموحاته السياسية” حسبما نقل موقع “يو إس نيوز” الأمريكي.

-اعلان-



ووفق الموقع، طالب الادعاء بإصدار حكم على باباريكو لمدة 15 عاماً لـ”جرائمه” المزعومة.

وألقت السلطات القبض على باباريكو الرئيس السابق لبلغاز بروم بنك في يونيو/ حزيران 2020.

بينما كان يحاول التسجيل كمرشح لخوض الانتخابات الرئاسية ضد الرئيس ألكسندر لوكاشينكو.

وقامت سلطات بيلاروسيا بقمع الاحتجاجات المناهضة للحكومة التي اندلعت في أعقاب الانتخابات، مما أدى إلى موجة من العقوبات الغربية ضد مينسك.

وفي 24 يونيو/ حزيران الماضي، فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على قطاعات اقتصادية في بيلاروسيا رداً على ما وصفه بـ”تصاعد الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان”.

ويشدد الاتحاد الأوروبي عقوباته تدريجياً منذ فوز لوكاشينكو بولاية سادسة في أغسطس/ آب 2020.

لما يخص انتخابات وصفها الاتحاد بـ”المزورة”، فيما ينفي لوكاشينكو الذي يتولى السلطة منذ عام 1994 تهم التزوير.

-اعلان-



وتعمقت العزلة الدولية لبيلاروسيا منذ 23 مايو/أيار الماضي، حين أبلغ مراقبو الطيران فيها طاقم طائرة “ريان إير” بتهديد مزعوم بوجود قنبلة.

ومن ثم إجبارها على الهبوط في مينسك، واعتقال الصحفي المعارض رامان بروتاسيفيتش الذي كان على متنها.