وقّعت “شركة أونور للبناء” (Onur Construction Company) عقدًا مع الحكومة الأوكرانية لبناء جسر في مدينة زاباروجيا.

بتكلفة إجمالية تقدر بـ 480 مليون دولار (ما يقارب 2.9 مليار ليرة تركية).

وقد أعلن رئيس الوزراء الأوكراني أوليكي هونشاروك على قناته في تيليغرام عن قرار حكومته باستئناف بناء الجسر المارّ عبر دنيبرو في زاباروجيا، والذي بدأ منذ 15 عاماً.

حيث كتب هونشاروك: “سيصبح الجسر الذي كان رمزاً للفساد رمزًا للبناء العظيم”.

كما صرّح رئيس “الوكالة الحكومية لطرق السيارات الأوكرانية” أليكساندر كورباكوف بأن هذا المشروع سيمثّل بدايةً لحقبةٍ جديدةٍ في بناء الطرق في جميع أنحاء البلاد.

كما أضاف كورباكوف خلال حفل التوقيع: “نتوقع أن يبدأ العمل على المشروع الأسبوع القادم. تمتدّ الاتفاقية التي وقّعناها لـ 4 سنوات، لكننا نتوقّع اكتمال المشروع خلال عامين”.

يُذكر أن بناء الجسر قد بدأ في عام 2004، ولكن بسبب ارتفاع مستوى الفساد وبسبب قضايا أخرى تأخّر المشروع لـ15 عاماً.

ومن المتوقع أن يقلّل الجسر بعد انتهائه من الازدحام المروريّ في مدينة زاباروجيا، بعد أن فشلت بنيتها التحتية التي ترجع للحقبة السوفييتية في تلبية احتياجات المدينة.

المصدر: ترك برس