النفط يرتفع بفعل اضطرابات كازاخستان وتراجع إنتاج ليبيا

0
678

واصلت أسعار النفط مكاسبها يوم الجمعة مع تفوق مخاوف المعروض جراء الاضطرابات في كازاخستان وتراجع انتاج ليبيا على مخاوف الطلب جراء تفشي المتحور أوميكرون.

وبحلول الساعة 7:16(ت.غ)، ارتفعت عقود خام برنت القياسي تسليم مارس/آذار 54 سنتاً او بنسبة 0.66 بالمئة إلى 82.53 دولار للبرميل.

-اعلان-



وزادت عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسليم فبراير/شباط 56 سنتاً أو بنسبة 0.7 بالمئة إلى 80.02 دولار للبرميل.

والخميس، أغلقت تداولات الخام على ارتفاع بنحو 1.5 بالمئة لمزيج برنت وأكثر من 2 بالمئة للخام الأمريكي، وكلاهما يتجهان لتحقيق مكاسب أسبوعية بنحو 6 بالمئة.

ولليوم السادس على التوالي، تتواصل الاحتجاجات في كازاخستان بسبب رفع أسعار الوقود في البلد المنتج للنفط والغاز والعضو في تحالف “أوبك+”. ​​​​​​​

ويبلغ متوسط إنتاج كازاخستان من النفط الخام حوالي 1.6 مليون برميل يومياً قبل احتساب حصتها من التخفيضات المعتمَدة من قبل “أوبك+”.

-اعلان-



وزادت المخاوف من نقص الإمدادات العالمية مع تراجع إنتاج ليبيا من النفط الخام إلى نحو 730 ألف برميل يومياً من متوسط إنتاج بلغ حوالي 1.3 مليون برميل في العام 2021.

ويعود انخفاض إنتاج ليبيا بشكل أساسي إلى أعمال صيانة في خطوط أنابيب.

وجاءت أزمة الإمدادات المحتملة في كازاخستان وتراجع إنتاج ليبيا في وقت لم تستطع دول “أوبك+” مواكبة نمو الطلب على النفط.

والخميس، كشف تقرير للتحالف حول مدى التزام أعضائه بحصصهم من التخفيضات المعتمدة.

-اعلان-



وأن الزيادة في إنتاج دول “أوبك+” لم تتجاوز 70 ألف برميل يومياً في ديسمبر/كانون الأول الماضي، وهي أقل بكثير من الزيادة المقررة بمقدار 400 ألف برميل يومياً.