“الناتو” يؤكد أهمية تركيا بالنسبة لجناحه الجنوبي

0
93

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ إن الاتحاد الأوروبي ليس بديلاً عن الناتو.

وذلك فيما يتعلق بأمن أوروبا، مؤكِّداً أهمية تركيا بالنسبة لجناح الحلف الجنوبي.

وقد جاء ذلك في تصريحات أدلى بها للصحفيين يوم الخميس قبيل اجتماع وزراء دفاع الناتو في العاصمة البلجيكية بروكسل.

كما وأعرب ستولتنبرغ عن ترحيبه بقيام الأعضاء الأوروبيين في الناتو بمزيدٍ من الاستثمارات في مجال الدفاع، وهو ما دعا إليه الناتو منذ سنوات طويلة.

ولفت إلى أن الناتو يدعو حلفاءه الأوروبيين أيضاً إلى الاستثمار بشكل أكبر في القدرات المتطورة وجعل المزيد من قواتهم على درجة عالية من الاستعداد.

وأوضح أن الحلفاء في أوروبا أصبحوا يستجيبون لهذا الأمر، “ولكن هذا ليس بديلاً للناتو، وإنما هو في الواقع وسيلة لتعزيزه”.

-اعلان-



وشدد على ضرورة عدم اللجوء إلى أي وسيلة توحي بأن الحلف يحاول فصل أوروبا عن أمريكا الشمالية.

وأشار ستولتنبرغ إلى أن حصة الدول الحليفة من غير دول الاتحاد الأوروبي في النفقات الدفاعية للناتو تبلغ 80 في المئة.

بالإضافة إلى ذلك، ذكر أن “الأمر لا يتعلق بالموارد فحسب بل يتعلق بالجغرافيا أيضاً.

فإذا نظرتم إلى الجنوب سترون تركيا، وهي ليست عضواً في الاتحاد الأوروبي ولكنها مهمة لجناحنا الجنوبي”.

وأكد أن هناك دولاً مثل النرويج وأيسلندا في الشمال، ورغم أنها ليست قوى عسكرية كبرى إلا أنها مهمة من حيث الاتصال عبر الأطلسي.

كما أن الولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة دول ليست أعضاء في الاتحاد الأوروبي، ولكنها هامة بالنسبة لأمن أوروبا.

وتابع: “لذلك فإن قوة الناتو تكمن في جمعنا بين أوروبا وأمريكا الشمالية”.