فاز المرشح المحافظ “إبراهيم رئيسي” برئاسة الجمهورية في إيران وفق نتائج أولية رسمية للانتخابات الرئاسية في نسختها الـ13 التي جرت الجمعة.

وبذلك أصبح “رئيسي” وهو رئيس السلطة القضائية ثامن رئيس جمهورية في إيران.

وفاز “رئيسي” برئاسة الجمهورية إثر حصوله على 17 مليوناً و800 ألف صوت من أصل 28 مليوناً و600 ألف.

وهذا وفق النتائج الأولية الرسمية التي أعلنها رئيس مركز الانتخابات جمال عرف في مؤتمر صحفي بعد فرز معظم الأصوات.

-اعلان-



وأوضح عرف أن المرشح المحافظ محسن رضائي حصل على 3 ملايين و300 ألف صوت، فيما نال الإصلاحي عبد الناصر همتي مليونين و400 ألف.

في حين حصل المرشح المحافظ الآخر أمير حسين قاضي زادة هاشمي على مليون صوت من الأصوات المفروزة حتى الآن.

وفي ضوء هذه الأرقام، يكون رئيسي قد حصل على 62 بالمئة من الأصوات، وتجاوزت النسبة المطلوبة (50 بالمئة+1) للفوز برئاسة الجمهورية من الجولة الأولى.

وتلقى رئيسي التهاني بالفوز من منافسيه المرشح الإصلاحي الرئيس السابق للبنك المركزي عبد الناصر همتي، والمرشحين المحافظين.

وأمين مجمع تشخيص مصلحة النظام القائد العام السابق للحرس الثوري محسن رضائي، ونائب رئيس البرلمان أمير حسين قاضي زادة هاشمي.

وبدوره، قال الرئيس الحالي حسن روحاني في تصريح متلفز في وقت سابق السبت إنه قد تحدد الفائز برئاسة الجمهورية الذي اختاره الشعب، لافتاً إلى أنه سيسلم منصبه للرئيس الجديد بعد 45 يوماً.

وتنافس في هذه الانتخابات أربعة مرشحين، 3 منهم ينتمون إلى معسكر المحافظين بعد انسحاب 3 أسماء في آخر لحظة من السباق.

ويشار أن نحو 59 مليون ناخب يحق لهم التصويت في الانتخابات الرئاسية في إيران.