الذهب مستقر قرب أعلى مستوى مع تزايد مخاوف التضخم

0
563

استقرت أسعار الذهب قرب أعلى مستوى في أسبوع يوم الجمعة مع تزايد المخاوف من الضغوط التضخمية والغموض بشأن الأزمة الأوكرانية.

-اعلان-



برغم توجه البنك المركزي الأمريكي نحو المزيد من التشدد في السياسة النقدية.

وبحلول الساعة 8:15(ت.غ)، جرى تداول الذهب في التعاملات الفورية عند 1958.1 دولار للأوقية بارتفاع طفيف بمقدار 36 سنتاً أو بنسبة 0.02 بالمئة.

وسجلت العقود الأمريكية الآجلة للذهب انخفاضاً طفيفاً أيضاً بمقدار 3.6 دولارات أو بنسبة 0.18 بالمئة ليجري تداولها عند 1958.6 دولار للأوقية.

ويتجه المعدن الأصفر لتسجيل مكسب أسبوعي بنحو 1.5 بالمئة.

وارتفعت جاذبية الذهب لدى المستثمرين باعتباره ملاذاً آمناً، في وقت تراوح المفاوضات الروسية الأوكرانية مكانها دون أحراز تقدم يعطي أملاً بوقف قريب للحرب.

-اعلان-



ويزيد من جاذبية المعدن النفيس أيضاً اتساع المخاوف من تتسارع وتيرة التضخم على مستوى العالم.

والذي وصل بالفعل إلى أعلى مستوياته منذ عقود، وهو مرشح لمزيد من الارتفاع جراء ارتباك سلاسل التوريد مع استمرار الحرب في أوكرانيا، ويستخدم الذهب أداة للتحوط من التضخم.

وتأتي مكاسب الذهب رغم التصريحات المتوالية عن مسؤولين في مجلس الاحتياطي الفدرالي بشأن تشدد أكبر في السياسة النقدية تسريع رفع الفائدة لمواجهة الضغوط التضخمية.

وفي 16 مارس/آذار الجاري، رفع المركزي الأمريكي أسعار الفائدة بمقدار ربع نقطة إلى 0.5% لأول مرة منذ أواخر عام 2018.

-اعلان-



ومطلع الأسبوع، قال رئيس الاحتياطي الفدرالي جيروم باول إن البنك المركزي الأميركي مستعد لتسريع وتيرة رفع معدلات الفائدة عام 2022.

ورفعها بأكثر من ربع نقطة مئوية مرة واحدة أو أكثر إذا لزم الأمر.