الجارديان: قد يستغرق الأمر ما يصل إلى عامين حتى يتم حل النقص في سلسلة التوريد

0
324

تسبب تفشي فيروس كورونا في تدهور سلسلة التوريد، وهذا هو أحد أكبر أسباب زيادة التضخم في جميع أنحاء العالم.

وفقاً لصحيفة الجارديان، يمكن أن يستمر الاضطراب في سلسلة التوريد لمدة عامين آخرين على الأقل.

-اعلان-



لقد وضع الوباء سلسلة التوريد في مأزق في جميع أنحاء العالم، وواجهت الشركات التي قلصت طاقاتها في بداية الوباء صعوبة في توصيل سلعها إلى المستهلك عندما كان هناك زيادة في الطلب.

ووفقاً لأخبار صحيفة The Guardian البريطانية، يقول الخبراء إن الأمر قد يستغرق عامين لحل المشكلة في سلسلة التوريد.

ويظهر هذا الوضع كواحد من أكبر أسباب ارتفاع الأسعار في جميع أنحاء العالم، فقد ارتفعت أسعار نقل سفن الحاويات بمتوسط ​​90 في المائة العام الماضي مع تأثير الوباء.

وأدت عمليات الإغلاق والقيود إلى نقص في الموظفين، مما أثر سلباً على سلسلة التوريد، وفي الولايات المتحدة، ترسو العديد من سفن الحاويات في الموانئ أو تنتظر الرسو في العراء.

-اعلان-



وحتى لو تم تفريغ الحاويات من السفن لا يمكن توزيع المنتجات لعدم وجود سائقي النقل.

ومن المتوقَّع أن تؤدي عطلات نهاية العام القادمة في أوروبا وأمريكا الشمالية وآسيا إلى تعميق النقص في سلسلة التوريد.