البنتاغون يعلن مقتل “هدفين مهمين” في أفغانستان

0
110

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” يوم السبت مقتل “هدفين مهمين” في تنظيم “داعش” وإصابة ثالث في ضربة نفذتها الولايات المتحدة بواسطة طائرة مسيرة شرقي أفغانستان.

وأكد المتحدث باسم “البنتاغون” جون كيربي في مؤتمر صحفي أن “عنصرين بارزين في تنظيم داعش على صلة بالهجوم الأخير على مطار كابول قد قُتِلا.

-اعلان-



وأصيب آخر في ضربة أمريكية نُفِّذت صباح السبت” بحسب شبكة “سي إن إن” الأمريكية.

وأوضح أن “أهمية الهدفين (دون ذكر اسميهما) تكمن في أنهما من مخططي وميسري عمليات التنظيم في أفغانستان”.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن الجيش الأمريكي تنفيذ عملية عسكرية شرقي أفغانستان ضد مسؤول ملف التخطيط في تنظيم “داعش” الإرهابي.

وبيّن بيل أوربان المتحدث باسم القوات المركزية الأمريكية في بيان أن “العملية العسكرية تمت عن طريق طائرة مسيرة.

وقد استهدفت عضو تنظيم داعش بولاية ننغرهار شرقي أفغانستان، وأسفرت عن مقتله وفقا للمؤشرات الأولية”، وتابع: “نعلم أنه لم تسقط أي ضحايا في صفوف المدنيين”.

وتعد العملية العسكرية الأمريكية هي الأولى منذ منتصف أغسطس/ آب الجاري، أي تاريخ وصول حركة “طالبان” للحكم وسيطرتها على العاصمة كابول.

وجاءت الضربة “الانتقامية” رداً على استهداف تنظيم داعش خراسان فرع أفغانستان يوم الخميس مطار “حامد كرزاي” الدولي بكابول عن طريق هجوم انتحاري أسفر عن سقوط عشرات القتلى بينهم 13 جندياً أمريكياً.

-اعلان-



وعقب الهجوم، تعهد الرئيس الأمريكي جو بايدن بأن واشنطن ستلاحق الجناة، وقال إنه طلب من وزارة الدفاع إعداد خطط لضرب الذين يقفون وراء تنفيذ الهجوم.

وخلال الأسابيع الأخيرة، تمكنت “طالبان” من بسط سيطرتها على معظم أنحاء البلاد.

وفي 15 أغسطس دخل مسلحو الحركة كابول وسيطروا على القصر الرئاسي، بينما غادر الرئيس أشرف غني البلاد ووصل الإمارات.