الإمارات: ملتزمون بقرارات “أوبك+” لسياسات خفض الإنتاج

0
726

قال وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي إن بلاده “ملتزمة بمجموعة أوبك+، ودائماً نعمل ضمنها ومعها ونبذل قصارى جهدنا لتحقيق التوازن في السوق”.

وأضاف المزروعي في كلمة له مصورة على هامش اجتماع “أوبك+”يوم الأحد أن بلاده كانت ملتزمة من حيث الاتفاقيات المنصوص عليها.

-اعلان-



واتفق تحالف “أوبك+” الذي يضم كبار منتجي النفط عالمياً من دول منظمة “أوبك” وخارجها يوم الأحد على تمديد اتفاق خفض الإنتاج حتى نهاية 2022.

من جهته، قال وزير النفط الروسي ألكسندر نوفاك إن هناك عجزاً في إمدادات النفط بالسوق العالمية، موضحاً أن بلاده ستزيد إنتاجها النفطي اعتباراً من النصف الثاني 2021.

وأضاف نوفاك في تصريحات صحفية على هامش الاجتماع أن بلاده ستبدأ زيادة الإنتاج شهرياً بواقع 100 ألف برميل يومياً من أغسطس/آب المقبل  على أن تصل إلى مستوى ما قبل الأزمة في مايو/أيار 2022.

وأوضح أن ميزانية الدولة ستستفيد من الاتفاق الجديد بإيرادات إضافية تبلغ 5.4 مليارات دولار خلال الفترة المتبقية من الاتفاق على أساس متوسط سعر 60 دولاراً لبرميل النفط.

وكان من المقرر للاتفاق الذي بدأ في مطلع مايو/أيار 2020 أن ينتهي فعلياً في أبريل/نيسان 2022 قبل إعلان تمديده اليوم.

واتفق التحالف على تعديل الإنتاج الإجمالي بالزيادة بمقدار 0.4 مليون برميل في اليوم على أساس شهري.

-اعلان-



وبدءاً من أغسطس/أب 2021، ليستقر خفض الإنتاج عند 5.4 ملايين برميل يومياً الشهر المقبل من 8.5 ملايين برميل حالياً.

وبدأ تحالف “أوبك+” في مايو 2020 خفض إنتاج تاريخي بمقدار 9.7 ملايين برميل يومياً لاستعادة الاستقرار للسوق التي تضررت بشكل كبير.

وهذا بسبب تفشي فيروس كورونا العام الماضي، وتم تخفيف الخفض لاحقاً وصولاً إلى 5.8 ملايين برميل حالياً.