ارتفع عدد سكان تركيا في عام 2020 مقارنة بالعام السابق بمقدار 459 ألفاً و 365 شخصاً, وبلغ عدد سكان تركيا الإجمالي 83 مليوناً و 614 ألفاً و 362 نسمة.

وهذا فقاً لما أعلن عن  معهد الإحصاء التركي, حسب نتائج نظام تسجيل السكان المستند إلى العنوان.

انخفض معدل النمو السكاني

بينما بلغ عدد السكان الذكور 41 مليون 915 ألف 985 نسمة, وبلغ عدد الإناث 41 مليون 698 ألف 377 نسمة.

كان 50.1 في المائة من مجموع السكان من الرجال و 49.9 في المائة من النساء.

بينما بلغ معدل النمو السكاني السنوي 13.9 بالألف عام 2019, وكان 5.5 بالألف عام 2020. كما تم تسجيل أدنى معدل نمو سكاني في السنوات الأخيرة في عام 2020.

انخفاض عدد سكان اسطنبول

انخفض عدد سكان اسطنبول بـ 56 ألفاً و 815 نسمة مقارنة بالعام السابق ووصل إلى 15 مليون و 462 ألفاً و 452 نسمة.

وأصبحت بايبورت المقاطعة الأقل عدداً من السكان بـ 81 ألفاً 910 نسمة. تلتها بايبورت تونجلي بـ 83 ألفاً و 443 نسمة, وأردهان بـ 96 ألفاً و 161 نسمة, ثم غوموشان بـ 141 ألفاً 702 نسمة, وكيليس بـ 142 ألفاً 792 نسمة.

ارتفاع متوسط ​​عمر سكان تركيا إلى 32.7

متوسط ​​العمر هو عمر الشخص في الوسط عندما يتم ترتيب أعمار السكان من المولود الجديد إلى الأكبر بترتيب تصاعدي.

حيث بلغ متوسط ​​العمر في تركيا 32.4 عام 2019, وارتفع إلى 32.7 عام 2020.

وقد لوحظ أن متوسط ​​العمر ارتفع من 31.7 إلى 32.1 عند الذكور ومن 33.1 إلى 33.4 عند الإناث.

نسبة السكان في سن العمل 67.7٪

كانت نسبة السكان في الفئة العمرية 15-64 عاماً, والمحددة على أنها سن العمل, 66.5٪ عام 2007 و 67.7٪ عام 2020.

وانخفضت نسبة السكان في الفئة العمرية 0-14 سنة من 26.4٪ إلى 22.8٪ ، بينما ارتفعت نسبة السكان الذين تبلغ أعمارهم 65 عاماً فأكثر من 7.1٪ إلى 9.5٪.

الكثافة السكانية في تركيا

تعرف الكثافة السكانية على أنها “عدد الأشخاص في الكيلومتر المربع الواحد”

وارتفعت الكثافة السكانية في تركيا إلى 109 أشخاص في عام 2019 مقارنة بالزيادة العامة لشخص واحد.

كما أصبحت اسطنبول المقاطعة الأعلى كثافة سكانية حيث بلغ عدد سكانها ألفان و 976 نسمة لكل كيلومتر مربع.

بعد اسطنبول, كانت قوجالي التي تبلغ الكثافة السكانية فيها 553 نسمة وإزمير بـ 366 نسمة في الكيلومتر مربع.

كانت مقاطعة تونجلي الأقل كثافة سكانية حيث بلغ عدد سكانها 11 شخصاً لكل كيلومتر مربع, كما في العام السابق. و تبعت مقاطعتا أرداهان وأرزينجان تونجلي بعشرين شخصاً.