الأنظار تتّجه لاجتماع الفيدرالي وتوقّعات بالإبقاء على أسعار الفائدة

0
175

تتّجه الأنظار مساء الأربعاء إلى مقر الفيدرالي الأمريكي لإعلان نتائج اجتماعه بشأن السياسة النقدية بعد أن بدأ اجتماعاً أمس الثلاثاء وينتهي بمؤتمر صحفي لرئيسه جيروم باول.

وتشير تقديرات محلّلي وول ستريت إلى إبقاء أسعار الفائدة ثابتة، وهو قرار إذا حصل فإنه سيكون بمثابة المرة الثانية خلال ستة اجتماعات السياسة هذا العام التي لم يرفع فيها الفيدرالي أسعار الفائدة.

حالياً، تبلغ أسعار الفائدة على الأموال الاتحادية 5.25 بالمئة – 5.50 بالمئة، وهي عند أعلى مستوى منذ عام 2001 بحسب بيانات الفيدرالي.

وسيعلن الفيدرالي قراره ويصدر التوقّعات الاقتصادية الفصلية لصانعي السياسات بحلول الساعة التاسعة بتوقيت مكة المكرمة.

-اعلان-



في اجتماعه السابق خلال يوليو/تموز الماضي، أشار الفيدرالي إلى أنه سيبقي أسعار الفائدة ثابتة ولن يجري أية تغييرات جوهرية؛ لكن تطوّرات التضخّم في أغسطس/آب الماضي جاءت مثيرة للقلق.

وتسارع تضخّم أسعار المستهلك في الولايات المتحدة إلى 3.7 بالمئة على أساس سنوي خلال أغسطس الماضي صعوداً من 3.2 بالمئة في يوليو السابق له.

ومن المرجّح أن يعلن الفيدرالي اليوم عن رفع سعر الفائدة القياسي على الأموال الفيدرالية مرة واحدة على الأقل هذا العام مع تبقّي اجتماعين في نوفمبر/تشرين ثاني وديسمبر/كانون أول المُقبلين.