استمرار التوتر “الصيد” بين فرنسا وإنجلترا

0
710

صرح كليمان بون وزير الدولة للشؤون الأوروبية في فرنسا أن بريطانيا سترد إذا لم تمتثل لاتفاقية الصيد بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وفي حديثه عن الاتفاقية التي تلزم المملكة المتحدة بترخيص الصيادين الأوروبيين لصيد 6-12 ميلاً بحرياً قبالة أراضيهم.

قال بون إنه على الرغم من التوصل إلى اتفاق قبل 4 أشهر، فقد تم تنفيذه جزئياً.

وقد أكد بون على أنهم يتوقعون تنفيذ الاتفاقية بالكامل، وذكر أنهم سيتخذون تدابير انتقامية في قطاعات أخرى إذا لزم الأمر.

وقال بون “هذه صفقة، يجب على الجميع الوفاء بوعودهم وإلا سنكون قاسيين.” بحسب ماقال.

فترة “الترخيص” بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

وفقاً للاتفاقية التي تم التوصل إليها في 24 ديسمبر 2020 والتي تحدد العلاقات التجارية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

تسمح المملكة المتحدة للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بالصيد بترخيص في المياه البريطانية.

كما تشير فرنسا إلى أنه من بين 120 قارب صيد في بولوني سور مير لم يُسمح إلا لـ 22 قارباً بالصيد في تلك المياه.

وقد احتج الصيادون في بولوني سور مير، وهي أكبر مركز لمعالجة المأكولات البحرية في أوروبا على بريطانيا الأسبوع الماضي.

كما منعوا الشاحنات التي تنقل الأسماك إلى هذا البلد.