أوكرانيا تتجه نحو الناتو، وتعد منطقة خلاف في الاتحاد الأوروبي

0
350

بعد مغادرة الاتحاد السوفيتي في عام 1991، حددت أوكرانيا هدفها الاستراتيجي المتمثل في الاندماج في المجتمع الأوروبي الأطلسي ووقعت اتفاقية شراكة وتعاون مع الاتحاد الأوروبي في عام 1994 في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية.

وتحسنت العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وأوكرانيا بشكل أكبر في عام 2009 مع برنامج الشراكة الشرقية.

-اعلان-



لكن أدى فشل يانوكوفيتش في التوقيع على معاهدة الاتحاد الأوروبي إلى تقسيم البلاد إلى قسمين.

وبعد أن لم يوقع الرئيس الموالي للغرب في ذلك الوقت فيكتور يانوكوفيتش على اتفاقية الشراكة مع الاتحاد الأوروبي في 21 نوفمبر 2013، تم تقسيم البلاد إلى قسمين موالين لروسيا ومؤيدون للغرب، وبدأت المظاهرات المسمَّاة “أحداث سكوير” .

وأسفرت أحداث سكوير عن ضم روسيا غير الشرعي لشبه جزيرة القرم، وأعلن الانفصاليون الموالون لروسيا عن دولهم المزعومة في مدينتي دونيتسك ولوغانسك في منطقة دونباس في شرق أوكرانيا.

وبدأت عملية المجتمع الأوروبي الأطلسي الأوكرانية العضو السابق في حلف وارسو بالاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي.

-اعلان-



كما انضمت أوكرانيا إلى برنامج الشراكة من أجل السلام في عام 1994 وأصبحت أول دولة ما بعد الاتحاد السوفياتي تشارك في هذا البرنامج.

ومع تسارع العلاقات مع الغرب في عهد يوشينكو، تقدمت أوكرانيا بطلب للحصول على خطة عمل العضوية (MAP) في عام 2008 في قمة الناتو لعام 2008 في بوخارست، وأُعلِن أن جورجيا وأوكرانيا ستصبحان عضوين في الناتو.

وعلى الرغم من اعتراف الناتو بأوكرانيا باعتبارها “شريكاً معززِّاً للفرص” في عام 2020، إلا أنه لم يصدر خريطة عمل.

وأدى ظهور تقارير استخباراتية مؤخراً عن احتشاد روسيا مرة أخرى على الحدود الأوكرانية على أساس أن الناتو يتوسع باتجاه حدودها ويستعد للهجوم إلى زيادة التوتر في المنطقة.

-اعلان-



وفي اجتماع عبر الإنترنت لتهدئة التوترات في المنطقة، طلب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من نظيره الأمريكي جو بايدن تأكيدات بأن أوكرانيا لن تصبح عضوًا في الناتو.

وبعد يوم من الاجتماع، قال بوتين فيما يتعلق بإمكانية توسع الناتو إلى الشرق، “من المستحيل ألا تقلق بشأن إمكانية انضمام أوكرانيا إلى الناتو.

إذا انضمت أوكرانيا إلى الناتو، فستبدأ شحنات الأسلحة إلى أوكرانيا والتي ستبدأ تشكل تهديدا لنا”.

بالإضافة إلى ذلك، ذكر بوتين أنه في أبريل يمكن للصواريخ الأمريكية في بولندا ورومانيا أن تصل إلى وسط روسيا في غضون 15 دقيقة “لنفترض أن أوكرانيا عضو في الناتو.

-اعلان-



ستنخفض مدة طيران الصواريخ الأمريكية من خاركيف أو مدينتي دنيبرو إلى موسكو. من 7 إلى 10 دقائق”. 

من ناحية أخرى، قال الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ إن قرار انضمام أوكرانيا إلى عضوية الناتو يعود إلى هذا البلد.

كما قيم وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا أن الضمانات التي ستمنح لروسيا لن تؤدي إلا إلى “زيادة شهية بوتين”.