أسعار النفط تواصل الهبوط مع رهانات تشديد السياسة النقدية

0
713

واصلت أسعار النفط الخام هبوطها للجلسة الثالثة يوم الجمعة مع تزايد الرهان على تبكير الاحتياطي الفدرالي الأمريكي تشديد سياسته النقدية بعد ارتفاع التضخم بأسرع وتيرة منذ 31 عاماً.

وبحلول الساعة 7:43(ت.غ)، هبطت عقود خام برنت القياسي تسليم يناير/كانون الثاني 71 سنتاً أو بنسبة 0.86 بالمئة لتتداول عند 82.16 دولاراً للبرميل.

-اعلان-



ونزلت عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسليم ديسمبر/كانون الأول 68 سنتاً أو بنسبة 0.83 بالمئة، إلى 80.91 دولاراً للبرميل.

وشهدت أسعار الخام تقلبات حادة خلال الأسبوع بين عوامل داعمة وأخرى مثبطة لكنها تتجه لإنهاء الأسبوع دون تغيير.

وسجل الخام مكاسب ملحوظة في النصف الأول من الأسبوع جراء تمسك كبار منتجي النفط في تحالف “أوبك” اتباع سياسة حذرة في الإنتاج.

لكن الخام محا مكاسبه بعد أن أظهرت بيانات وزارة العمل الأمريكية يوم الأربعاء ارتفاع التضخم السنوي في الولايات المتحدة في أكتوبر.

وبنسبة 6.2 بالمئة على أساس سنوي، وهو أعلى مستوى منذ نوفمبر/تشرين الثاني 1990.

-اعلان-



وأذكى هذا الارتفاع في التضخم الذي تجاوز جميع التوقعات بتوقعات أن يقدم الاحتياطي الفدرالي (المركزي الأمريكي) على تبكير خططه لرفع أسعار الفائدة.

ما أدى إلى ارتفاع ملحوظ للدولار، وضغوطاً على أسعار عقود السلع المتداولة بالعملة الأمريكية.

والأربعاء أيضاً، أظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة ارتفاع مخزونات النفط الخام التجارية في الولايات المتحدة.

وبمقدار مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 5 نوفمبر، ما وضع المزيد من الضغوط على الأسعار.

والخميس، خفضت منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” توقعاتها للطلب على النفط في الربع الرابع من العام الحالي بمقدار 330 ألف برميل يومياً عن توقعاتها في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

-اعلان-



وساهمت تصريحات متضاربة للإدارة الأمريكية بشأن امكانية السحب من احتياطي النفط الاستراتيجي للولايات المتحدة.

وتعهد الرئيس جو بايدن بخفض أسعار الطاقة على المستهلكين الأمريكيين في وضع مزيد من الضغوط على الأسعار.