وفد ليبي يستكشف الإمكانات السياحية لمنطقة البحر الأسود بتركيا

0
37

أجرى وفد من شركات ليبية تنشط في مجال تنظيم الرحلات السياحية جولة استطلاعية في ولايات طرابزون وغيراسون وغوموشهانة للوقوف على الإمكانات السياحية لمنطقة شرق البحر الأسود في تركيا.

وأشرفت مجموعة “قرنفيل” التركية على تنظيم الجولة التي التقى خلالها الوفد مع رئيسي بلديتي غيرسون فؤاد كوسه وطرابزون أحمد كنج إضافةً إلى واليي طرابزون عزيز يلدرم وغوموشهانة ألبيبر تانريسوار بغية مناقشة استراتيجيات تعزيز السياحة في المنطقة.

وأفاد بيان صادر عن المجموعة الاثنين، أن المباحثات تطرّقت إلى بروتوكول التوأمة المخطّط إعلانه بين بلديتي مدينتي طرابزون وطرابلس.

كما شملت المباحثات تقديم معلومات بشأن الترويج للسياحة بطرابزون في ليبيا بحسب البيان.​​​​​​​

ونقل البيان عن رئيس مجلس إدارة المجموعة مرتضى قرنفيل توقّعه أن يحطّم عدد الزوّار القادمين إلى تركيا رقماً قياسياً جديداً العام الحالي بعدما تحطّم العام الماضي بـ57 مليون زائر، وأن تتجاوز إيرادات السياحة 60 مليار دولار.

-اعلان-



وأشار إلى الإمكانات السياحية المتطوّرة في طرابزون مشيراً إلى أن زيادة عدد السيّاح المحليين والأجانب القادمين إلى طرابزون العام الماضي بنسبة 38 بالمئة تعد “نجاحاً هاماً”.

وقال قرنفيل: “نهدف إلى المساهمة في هذه الزيادة من خلال السيّاح الوافدين من ليبيا، بالإضافة إلى ذلك ينبغي اعتبار هذه المبادرة خطوة من الخطوات المتخذة لزيادة إمكانات السياحة في تركيا”.

وتبرز مجموعة “قرنفيل” على المستوى الدولي بأنشطتها في ليبيا، حيث تنفّذ مشاريع ناجحة من خلال فروعها في طرابلس وبنغازي ومصراتة والبيضاء وزليتن وطبرق وحمص والزاوية.

وتهدف المجموعة التي أسّسها مرتضى قرنفيل عام 1987 لتصبح واحدة من الشركات الرائدة في عملية التنمية في تركيا، حيث تقوم بتوسيع هيكلها التنظيمي القوي وشبكة اتصالاتها الفعّالة في العديد من المناطق.

وتقدّم مجموعة “قرنفيل” خدماتها في 16 قطاعاً، وفي المقام الأول تأتي الخدمات اللوجستية تليها مجالات الإنتاج والتوريد والقانون والتعليم والصحة والدفاع والبناء والنسيج والغذاء والإسكان والتعدين والنشر والإدارة المالية وإدارة السياحة والفنادق وتقنيات الأمن السيبراني.