معهد الصحافة الدولي يطالب بالعدالة لمقتل خاشقجي

0
569

لفت المعهد الدولي للصحافة الانتباه إلى حقيقة عدم تحقيق العدالة للصحفي جمال خاشقجي الذي اغتيل في القنصلية العامة للمملكة العربية السعودية في اسطنبول قبل 3 سنوات.

-اعلان-



ودعا هذا البلد إلى تحميل الدولة مسؤولية مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

وورد الصحفي السعودي خاشقجي، الذي قُتِل في 2 أكتوبر 2018 في بيان صادر عن المعهد الدولي للصحافة (IPI) ومقره فيينا عاصمة النمسا على حقيقة أن المجرمين لم يُعاقَبوا.

وشدد البيان على عدم وجود تطور ملموس في عملية مقتل خاشقجي وطوال الفترة التي مرت منذ الحادث.

 كما تضمن البيان آراء نائب مدير المعهد الدولي للصحافة سكوت جريفين بشأن الحادث، “ندين استمرار إفلات (المسؤولين) من العقاب في هذه القضية”.

وأكد غريفين أن ثلاث سنوات مرت منذ مقتل خاشقجي بطريقة مروعة بأوامر من الإدارة السعودية.

وأشار غريفين إلى أن المجتمع الدولي أصدر العديد من البيانات والوعود لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المُرتكَبة ضد الصحفيين:

-اعلان-



“لكن لا يوجد ثمن ملموس تدفعه المملكة العربية السعودية الحليف القديم للدول الغربية من أجل القضاء الوقح على صحفي ينتقدها.

في المعهد الدولي للصحافة، ندين استمرار الإفلات من العقاب في هذه الحالة، وسنواصل يطالب بالمساءلة الكاملة”.