فيدان يؤكّد لبلينكن ضرورة إعلان وقف فوري لإطلاق النار بغزة

0
223

أكّد وزير الخارجية التركي هاكان فيدان لنظيره الأمريكي أنتوني بلينكن ضرورة إعلان وقف كامل وفوري لإطلاق النار في غزة التي تشن إسرائيل حرباً عليها منذ 7 أكتوبر/تشرين أول الماضي.

جاء ذلك خلال مباحثات الوزيرين في أنقرة الاثنين بحسب مصادر دبلوماسية تركية تناولا خلالها التطوّرات الإقليمية وفي مقدّمتها مستجدات الأوضاع في غزة والعلاقات الثنائية.

وأكّد فيدان لنظيره الأمريكي خلال اللقاء على ضرورة “منع استهداف إسرائيل للمدنيين وتهجيرهم في غزة وإعلان وقف كامل وفوري لإطلاق النار”.

وخلال اللقاء الذي تم فيه تبادل وجهات النظر حول غزة، أكّد الجانبان أنهما متّفقان بشأن ضرورة ضمان عدم إلحاق أي ضرر بالمدنيين وإيصال المساعدات الإنسانية بشكل مستمر ودون انقطاع.

وقال المصدر بخصوص اللقاء: “تركيا والولايات المتحدة متّفقتان على ضرورة عدم إلحاق الضرر بالمدنيين في غزة وإيصال المساعدات الإنسانية”.

وأفاد المصدر أنه تم خلال لقاء اليوم في أنقرة بين فيدان وبلينكن “التأكيد أيضاً على ضرورة العمل معاً من أجل حل الدولتين”.

-اعلان-



وخلال المباحثات أكّد وزير الخارجية التركي لنظيره الأمريكي أن قصف الأهداف المدنية وتدمير البنية التحتية في غزة “أمر غير مقبول”.

وعلى صعيد آخر، ناقش الوزيران خلال اللقاء الذي جرى بوزارة الخارجية في أنقرة عملية توسعة حلف الناتو في إطار عضوية السويد وقضايا ثنائية وإقليمية.

يُذكر أن المباحثات الثنائية والموسّعة بين الجانبين استغرقت نحو ساعتين ونصف، وعقب المحادثات غادر بلينكن تركيا.

وتأتي زيارة بلينكن إلى تركيا بعد جولة شرق أوسطية استهلها بزيارة إلى إسرائيل.

وبحث بلينكن خلال جولته مع نظرائه في الأردن ومصر والسعودية وقطر والإمارات الحرب الإسرائيلية على غزة.

كما توجّه إلى الضفة الغربية بزيارة مفاجئة التقى خلالها الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أعقبها بزيارة إلى قبرص الرومية التقى فيها رئيس إدارتها نيكوس خريستودوليدس.

ولاحقاً زار الوزير الأمريكي العاصمة العراقية بغداد وبحث خلالها مع رئيس الوزراء محمد شياع السوداني الأوضاع في غزة.

ومن المنتظر أن يتوجّه بلينكن بعد أنقرة إلى طوكيو وسيول ونيودلهي.