القوّات التركية تواصل اصطياد الألغام الضّالة في البحر الأسود

0
344

أجرت القوّات البحرية التركية 6 آلاف و747 ساعة إبحار و 1496 ساعة طيران في إطار عمليّات اصطياد الألغام الضّالة في البحر الأسود.

وتواصل القوّات التركية بنجاح عمليّات رصد وتفكيك الألغام البحرية المنتشرة في البحر الأسود على خلفيّة اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية.

وذكرت مصادر في وزارة الدفاع التركية أن القوّات البحرية أجرت لهذا الغرض 6 آلاف و747 ساعة إبحار و 1496 ساعة طيران.

وتستخدم القوّات البحرية التركية طائرات وسفن دوريات وسفناً مخصّصة لاصطياد الألغام في البحر وسط تدابير أمنية مكثّفة وواسعة النطاق.

-اعلان-



وكانت تركيا أصدرت إخطاراً في 18 مارس/آذار 2022 عقب ظهور خطر الألغام البحرية المنفلتة مع اندلاع الحرب بين روسيا وأوكرانيا.

وتشارك فرق من قوّات الدفاع تحت الماء (SAS) التركية في عمليّات تفكيك الألغام البحرية ونجحت منذ 28 مارس بتفكيك 4 ألغام.

وسبق أن أكّدت مصادر عسكرية تركية أن أنشطة المراقبة في البحر الأسود تجري بالتنسيق مع مركزي العمليّات البحرية الرومانية والبلغارية.

وفي نهاية مارس 2022 أعلنت الأمم المتحدة رداً على سؤال أن الألغام البحرية في المياه الدولية تشكّل مصدر قلق بالغ.

وقالت المنظّمة: “نتابع التطوّرات (الحرب) وأي نوع من الألغام في المياه الدولية مقلق للغاية لا سيما فيما يتعلّق بتأثيرها على النقل الدولي”.

وفي 24 فبراير/ شباط 2022 أطلقت روسيا عمليّة عسكرية في أوكرانيا تبعها رفض دولي وعقوبات اقتصادية على موسكو.

وتشترط روسيا لإنهاء عمليّتها تخلّي كييف عن خطط الانضمام إلى كيانات عسكري وهو ما تعدّه الأخيرة “تدخلاً” في سيادتها.