العجز التجاري الأمريكي يرتفع لمستوى قياسي في مارس

0
547

أفادت بيانات رسمية يوم الثلاثاء عن ارتفاع عجز الميزان التجاري (يشمل تجارة السلع والخدمات) في الولايات المتحدة خلال مارس/آذار الماضي.

وبنسبة 5.6 بالمئة على أساس شهري عند أعلى مستوى على الإطلاق مع استمرار تداعيات فيروس كورونا.

وحسب وزارة التجارة الأمريكية، سجل عجز الميزان التجاري نحو 74.44 مليار دولار خلال مارس، مقارنةً مع عجز بقيمة 70.52 مليار دولار في فبراير/شباط السابق له.

-اعلان-



ويعكس ارتفاع العجز تنامٍ في الطلب المحلي على السلع، وهو مؤشر جديد على تعافٍ أسرع من المتوقع لأكبر اقتصاد في العالم.

وعلى أساس سنوي، ارتفع العجز التجاري الأمريكي بنسبة 57.6 بالمئة خلال الشهر الماضي مقابل 47.24 مليار دولار في مارس 2020.

ووصل إجمالي العجز التجاري إلى 212.78 مليار دولار خلال الربع الأول من العام الحالي وفق البيانات.

كما قالت الوزارة إن ارتفاع العجز التجاري الكلي يرجع إلى تسجيل عجز في التجارة السلعية بقيمة 91.5 مليار دولار خلال مارس، مقابل فائض بقيمة 17.1 مليار دولار في تجارة الخدمات.

وقد بلغ حجم الخدمات المصدرة من الولايات المتحدة نحو 57.14 مليار دولار في مارس، مقابل خدمات مستوردة بقيمة 40 مليار دولار بنفس الشهر.

وبالنسبة للواردات السلعية، قال التقرير إن قيمتها ارتفعت إلى 234.44 مليار دولار خلال مارس /آذار من 219.1 مليار دولار بالشهر السابق له.

كما أشارت البيانات إلى ارتفاع الصادرات السلعية الأمريكية إلى 142.88 مليار دولار في مارس من 131 مليار دولار في فبراير.